الأربعاء 5/2/1442 هـ الموافق 23/09/2020 م الساعه (القدس) (غرينتش)
الدكتور مصطفى البرغوثي: الاستيطان قائم على اللصوصية والنصب

رام الله-الوسط اليوم:
قال الدكتور مصطفى البرغوثي، الامين العام لحركة المبادرة الوطنية الفلسطينية، ان الاستيطان في الضفة الغربية والقدس قائم على عمليات نصب ولصوصية تقوم بها الحكومة الاسرائيلية ووزرائها تهدف الى سرقة الأراضي ومنحها للمستوطنين، مشيرا الى أن الحكومة الاسرائيلية وجيش الاحتلال يتصرفون كقطاع طرق وقراصنة يزورون وينهبون ويحتالون من أجل سرقة أراضي ومقدسات الشعب الفلسطيني.
 
جاءت تصريحات البرغوثي في تعليقة على قرار وزير جيش الاحتلال موشيه يعلون وفقا لما نشره موقع صحيفة "هأرتس" اليوم الاربعاء .بالمصادقة على ضم مستشفى البركة للتجمع الاستيطاني "جوش عتصيون" جنوب بيت لحم التي تم تحويل ملكييتها بالاحتيال و التزوير، ما يعني تمدد الاستيطان نحو الجنوب و بهدف الاستيلاء على آلاف الدونمات الواقعة بين بناية البركة و تجمع غوش عتصيون الاستعماري، 
 
واضاف البرغوثي، أن الاستيطان قائم على الاحتيال والكذب والخداع، ولا بد من تعريته وفضح ممارسات اسرائيل على مستوى العالم، ولا يكون ذلك الا بتوسيع ودعم حملة التضامن الدولي مع الشعب الفلسطيني، وضرورة الاسراع والاستعجال في متابعة ملف الاستيطان في محكمة الجنايات الدولية باعتباره جريمة حرب، وخرق لكافة المواثيق والقوانيين الدولية وقوانين حقوق الانسان.
 
واكد البرغوثي، أن مواجهة الاستيطان يجب ان تكون بالانتفاضة الشعبية، وحملة المقاطعة وفرض العقوبات على اسرائيل.

 

2016-01-06