السبت 22/1/1444 هـ الموافق 20/08/2022 م الساعه (القدس) (غرينتش)
البحر يبتلع 24 لاجئا قبالة سواحل اليونان

ارتفع عدد اللاجئين الذين لقوا مصرعهم ،الخميس، إلى 24 جراء غرق مركب قبالة جزيرة على سواحل اليونان، في أحدث حلقة من مسلسل غرق اللاجئين المأساوي.

وكان خفر السواحل اليوناني، والسفن من الوكالة الأوروبية لإدارة التعاون بالحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي (فرونتكس)، ينفذون عمليات بحث وإنقاذ قبالة جزيرة ساموس عند غرق المركب.

 وأفادت وكالة "فرانس برس" أن الحيصلة الضحايا الجديدة بلغت 24 بينهم 10 أطفال، بينما لا يزال 11 آخرين في عداد المفقودين.

وكانت حصيلة سابقة تحدثت عن وفاة 11 شخصا، حيت تم انتشال جثث تعود إلى أربعة فتيان وثلاث فتيات، وثلاثة رجال وامرأة، وفق مأ أوردت وكالة "أسوشيتد برس".

وحادثة الغرق هذه هي الثانية في غضون يومين، إذ غرق مركب قبالة جزيرة مجاورة الأربعاء، الأمر الذي أدى إلى  مصرع سبعة، بينهم طفلان.

والجمعة شهد مصرع 34 لاجئا معظمهم من النساء والأطفال،جراء غرق زروقين في المنطقة نفسها.

واليونان، التي تمتد سواحلها آلاف الكيلومترات، ولها جزر بالقرب من الساحل التركي، هي البوابة الرئيسية لأوروبا بالنسبة للاجئين والمهاجرين.

وتقول منظمة الهجرة الدولية إن 3,771 شخصا غرقوا أثناء محاولتهم الوصول إلى أوروبا في العام الماضي.

2016-01-28