الأربعاء 13/5/1444 هـ الموافق 07/12/2022 م الساعه (القدس) (غرينتش)
مخاوف روسية صينية من نشر درع صاروخي أميركي بكوريا الجنوبية

أبدت الصين وروسيا مخاوفهما من احتمال نشر الجيش الأميركي منظومة دفاع صاروخي في كوريا الجنوبية، بعد التجربة الصاروخية لكوريا الشمالية، الأسبوع الماضي.

وقامت كوريا الشمالية بإطلاق صاروخ بعيد المدى، في السابع من فبراير الحالي، يحمل على متنه ما قالت إنه قمر صناعي وسط انتقادات وإدانات دولية واسعة.

وأكد وانغ يي، وزير خارجية الصين، الجمعة، دعم بلاده لقرار مجلس الأمن الدولي القاضي بدفع بيونغ يانغ الثمن اللازم لتجربتها الصاروخية.

في المقابل، أعرب المسؤول الصيني عن قلقه حيال النشر المحتمل لمنظومة الدفاع الجوي الصاروخية المتقدمة "ثاد"في كوريا الجنوبية، قائلا إنها قد تستخدم لاستهداف الصين.

وصرح مسؤولون عسكريون أمريكيون بأن هناك حاجة لنشر منظومة "ثاد" في كوريا الجنوبية، لكن سول تتفادى بحث الأمر علنا خشية أن يضر ذلك بالعلاقات مع الصين، أكبر شريك تجاري لها.

من جانبها، عبرت روسيا عن قلقها إزاء النشر المحتمل لمنظومة "ثاد" مرجحة أن تؤجج الخطوة سباقا للتسلح في شمال شرق آسيا، وفق ما نقلت رويترز.

2016-02-13