الأربعاء 5/2/1442 هـ الموافق 23/09/2020 م الساعه (القدس) (غرينتش)
قصص قصيرة جدا ..تواطؤ في التزوير....د.عماد ابو حطب

 بينما الذبابة تحوم فوق رأسي وتثير غضبي كتبت على ورقة كلمة حرية.كبست الطابعة لطبعها وتوزيعها كمنشور.الباب يدق بعنف.فجأة أنا ملقى على الأرض ومسلح يدقق في الورق المطبوع قائلا:لقد كتب كلمة سيدي خرية .

ابداع

ملأ كشكولا وقال هذه هي روايتي.جاءت الزوجة وشطبت نصفه وقالت هذه هي قصتي. جاء الإبن وحذف نصف ما تبقى وقال هذه هي قصتي القصيرة جدا.جاءت الإبنة وشطبت كل ما تبقى إلا سطرا وقالت هذه هي ومضتي.جاء الحفيد وشطب السطر ووضع نقطة وقال:هذا هو المهم.

نهاية كاتب

كتاباته جميعها كانت مليئة بالموت . أبطاله اما معلقين على الخازوق واما يسامون أبشع أشكال التعذيب.حينما القي القبض عليه لم يتوقع أن يكون المخقق ملما بكل حرف دونه.في جلسة التحقيق لم ينطق المحقق الا بكلمات قليلة:جاء وقت الحساب وعليك أن تختار الميتة التي تريدها لكن على أن تكون قد دونتها كنهاية لبطل من أبطال قصصك القصيرة.ارتعب حينما سمع كلام المحقق فلقد تذكر أنه لم ينهي حياة أحد من أبطاله نهاية كريمة وطبيعية.

2016-03-16