السبت 2/11/1442 هـ الموافق 12/06/2021 م الساعه (القدس) (غرينتش)
تأهب في الأجهزة الأمنية الإسرائيلية خوفا من عمليات جديدة واعتقال 16 في القدس

القدس المحتلة -ذكرت الإذاعة الإسرائيلية صباح اليوم الاثنين، أن الأجهزة الأمنية الإسرائيلية، أبقت اليوم على حالة التأهب، خوفا من أن تؤدي عملية القدس يوم الأحد، عن قيام فلسطينيين بمحاولة لتقليدها وتنفيذ عمليات إضافية.

وأشارت الإذاعة إلى أن نوعية عملية  القدس، لا سيما كون منفذها، معروفا في القدس المحتلة بنشاطه في حركة "المرابطين"، التي حظرتها سلطات الاحتلال العام الماضي، ومعروفا للسلطات الإسرائيلية، حيث كان من المفروض أن يبدأ بتنفيذ محكومية لعدة أشهر، ستثير بطبيعة الحال تساؤلات كثيرة خاصة لجهة "إخفاق" أجهزة الأمن الإسرائيلية، وتحديدا الشاباك في توقع العملية.

وأضافت الإذاعة العبرية، أن أجهزة الأمن(الاسرائيلية) عززت من انتشارها في القدس المحتلة، كما قامت أمس باعتقال 16 شخصا من أهالي سلوان، ممن أعربوا عن فرحهم للعملية، وأبدوا تأييدا لمنفذها.

ونقلت الإذاعة عن مصادر أمنية إسرائيلية قلقها من أن تؤيد العملية إلى عودة الفلسطينيين إلى استخدام الأسلحة النارية في تنفيذ عمليات قادمة. وتبدي إسرائيل خوفا من أن تتحول العملية إلى نقطة تحول، وإلى محاولات لتقليدها.

2016-10-10