السبت 15/10/1444 هـ الموافق 06/05/2023 م الساعه (القدس) (غرينتش)
قرار اليونسكو إلى صندوق النفايات؟....توفيق أبو شومر

سجلتْ إسرائيلُ فوزا جديدا يوم 29-3-2017  بشأن قرار اليونسكو الأخير الذي ينص على أن الحرم القدسي لا يمتُّ بصلة إلى التراث اليهودي، فهو أثرٌ للفلسطينيين، والعرب، والمسلمين.

كانتْ رئيس اليونسكو، إيرينا بوكوفا، قد استنكرت القرار بعد الضغط، ووعدتْ بتصحيحه!!

 قام مندوب إسرائيل في اليونسكو، بتنظيم جولة لوفدٍ من اليونسكو منذ أسبوعين في إسرائيل، تمهيدا لعقد جلسة للهيئة الإدارية في القدس، بعد إجراء تغيير في القرار السابق.

وافق مندوبو العرب في اليونسكو على تغيير صيغة القرار، وقلصوا التقرير إلى صفحتين، وكان التقرير منشورا في ست صفحات، وحذفوا منه القرار السابق!!

 ما تزال إسرائيل تسعى إلى حذف تعبير آخر من الصفحتين وهو:

" الحرم الإبراهيمي في الخليل موقع أثري فلسطيني محتل"

ـــــــــــــــ

قال مندوب إسرائيل، كرمل شاما:

قررت إسرائيل بالتعاون مع أمريكا ومندوبها في الأمم المتحدة، السيدة، نيكي هيلي وقف التحريض ضد إسرائيل في الساحة الدولية.

ــــــــــــــ

ملاحظة المترجم:

"مندوب إسرائيل في اليونسكو، قرر إضافة لقب لاسمه، حتى لا يُظنُّ بأنه عربي، فاسمه، كرمل شاما، أضاف له لقب (هاكوهين) فأصبح كرمل شاما هاكوهين!!!!!

2017-03-31