الأربعاء 6/6/1442 هـ الموافق 20/01/2021 م الساعه (القدس) (غرينتش)
الخليل: الدعوة إلى تضافر الجهود للتصدي لظاهرة العنف في المجتمع

الخليل-الوسط اليوم

دعا المستشار القانوني لمؤسسة سوا جلال خضر، إلى ضرورة تضافر الجهود كافة على صعيد المؤسسات المحلية للتصدي لظاهرة العنف في المجتمع والعمل من خلال وسائل الإعلام لتغيير الأفكار النمطية السائدة والتي تبرر العنف في بعض الأحيان وتمنحه صفة شرعية.

جاء ذلك خلال الاحتفال بانطلاق فعاليات منتدى الرجال لمناهضة العنف ضد النساء في الخليل، بمشاركة ممثلي المؤسسات الرسمية والأهلية والفعاليات المختلفة التي تعنى بالتصدي لظاهرة العنف ضد النساء في محافظة الخليل.

وتحدث خضر عن دور الرجل نفسه في التصدي لظاهرة العنف الأسري والمجتمعي، مطالبا بضرورة الضغط من أجل سن قوانين تكفل حقوق المرأة وتوفر لها الحماية من كافة أشكال العنف، مؤكدا أن منتدى الرجال يهدف إلى كسب الرجال وحشدهم للدفاع عن حقوق المرأة، والعمل سويا رجالا ونساء للإيجاد أسرة ومجتمع فلسطيني متماسك ومترابط وخال من العنف بكافة أشكاله.

من جانبه، أكد مدير العلاقات العامة والإعلام بشرطة الخليل الرائد أحمد عطاونة، أن وزارة الداخلية وأجهزتها الأمنية كافة بما فيها جهاز الشرطة عموما وقسم شرطة الأسرة بشكل خاص تقف صفا واحدا مع المؤسسات التي تعمل لمناهضة العنف ضد النساء، من أجل مجتمع تسوده المحبة والمودة ويخلو من كافة أشكال العنف.

وكان وسام درابيع منسق مشروع الرجال والنساء يدا بيد، قدم تعريفا بالمشروع مؤكدا أن منتدى الرجال اعتمد إستراتيجية إشراك الرجال من منطلق إيمان مؤسسة 'سوا' العميق بالدور الكبير الذي يمكن للرجل أن يقوم به في مواجهة العنف ضد النساء، نظرا لأن الرجل في مجتمعنا الذكوري أكثر تمكنا من المرأة وأن بيده صناعة القرار.

وقد تضمن منتدى الرجال عرض وثيقة إعلان مبادئ، تهدف لتفعيل دور الرجال في مناصرة قضايا المرأة والحد من العنف الموجه ضد النساء إضافة إلى مقاطع من عرض لفيلم 'دمى' للمخرجة عبير حداد والذي اشتمل على مجموعة من الشهادات الحية لنساء تعرضن للتحرش الجنسي والاغتصاب من قبل أحد أقاربهن

2012-09-05