الخميس 7/6/1442 هـ الموافق 21/01/2021 م الساعه (القدس) (غرينتش)
حماد: المقدسيون رابطوا أمام الاقصى من أجل المال.. وتوفيق الطيراوي يهاجمه: أي فلسطيني أنت؟

الوسط اليوم-وكالات:

علق اللواء توفيق الطيراوي، عضو اللجنة المركزية لحركة فتح على اتهام فتحي حماد عضو المكتب السياسي لحركة حماس, للمقدسيين بالمرابطة أمام المسجد الأقصى من أجل المال والمساعدات، قائلاً له ” أي سقوط هذا يا حماد؟ أي فلسطيني أنت؟ وأي مسلم أنت؟، ولصالح من يأتي اتهامك لأهلنا المقدسيين المرابطين منذ قرن أو يزيد؟

واستطرد الطيراوي قائلاً: مَن غير حكومة الاحتلال، يقول بأن أزمة المسجد الأقصى مجرد افتعال؟ وبأنها من صناعة حركة فتح لحرف الأنظار عن قطاع غزة، والتهرب من دعمه؟

وأوضح الطيراوي، بأنه لن يتحدث في هذا المقام عن دور حركة فتح في هذه المعركة مطلقاً، لأن القدس قيمة عليا أكبر من كل الفصائل والانتماءات السياسية، وفتح وسيلة كونها حركة تحرر وطني، ولكنه تساءل: ماذا كان دور حماس في هذه المعركة المفصلية، التي رضخ فيها الاحتلال بكل جبروته وعدته وعتاده أمام إرادة المقدسيين الشرفاء أولاً وكل الفلسطينيين الذين أسندوهم بالدم والفعل المقدس؟ وفق ما نقل عنه موقع “دنيا الوطن”.

وأكمل الطيراوي معقباً على موقف حماس: لم نرَ من حماس إلا ما قاله مراهقو ومزاحمو الهواء في فضائياتهم، استعراضاً كلامياً دون أي فعل صغير يذكر.

وحول ما قاله حماد بخصوص أحقية وأولوية قطاع غزة بالدعم قبل القدس والأقصى، أكد الطيراوي بأن الوطن الفلسطيني بجغرافيته الكاملة واحد موحد أولوية، لكن القدس درة تاج فلسطين، والأقصى مسجد السماء على الأرض الذي أسرى إليه رسولنا محمد، ومنه عُرج به للسماوات العلى عند حائط البراق المحرم في وجداننا، كما هي كل أرض فلسطين.

واختتم الطيراوي حديثه بتوجيه تحية إجلال واحترام لأرواح الشهداء الجليلة التي ارتقت دفاعاً عن طهارة المسجد الأقصى، ولم تأخذ معها دعماً اتهما به وضيع قول من مأجور مدع، كما ثمن الطيراوي عالياً وقفة أهلنا الأوفياء في القدس الشريف خصوصاً، وفي كل فلسطين عموماً، في زمن عز فيه الوفاء، ونطق فيه السفهاء، وكذلك وجه الطيراوي تحية خاصة للمرجعيات الدينية السمحة، والمرابطين، وحراس وسدنة المسجد الأقصى، وكل المقدسيين، الذين وقفوا وقفة حديدة واحدة ضد الاحتلال وحضنهم شعبهم العظيم في كل محافظات الوطن والشتات وأفشلوا مخططاته.

2017-07-28