الخميس 16/10/1440 هـ الموافق 20/06/2019 م الساعه (القدس) (غرينتش)
قصيدة شعر عامية . بعنوان:- أبوية مات شهيد ....محمد السيد طه

قصيدة شعر عامية "

بعنوان:- أبوية مات شهيد 


***********

علفكرة أنا أبوية مات ف حرب

لف المعركة م الجنوب للغرب
 

لف شايل
علي ضهرة شنط من هم وغم

ولماً جه
ضحك حزنة قلة يا عم أتغم

أبوية ف ال
معركة كان كما10,000 جندي

أبوية ف ال
شتا البرد كان عندو مش عندي

أبوية ف المعركة
كان كما
 هو القائد والجيش
هدفة من دخول
المعركة كان بس لقمة العيش

أبويةأتصاب في الضهر بعدتة جروح
وجرحة كان ينزف وجع وميرضاش يبوح

والصيف دا
كان حالف يعبئ العرق منة ف قزايز
وأنا كنت طفل
مايهمنيش فكنت أقلة م اللعبة دي عايز

كنت مفكر
أن جيوبه دي خزنة وبنك فلوس
فأخُد منة
وأصرف وأخر الشهر يدفعلي دروس

أبوية فضل
صامد يحارب ف المعركة وحده
وأقسم بربة
لينتصر ولو أرض المعركة لحده

كان يحارب بقوة
ضد جيوش حاولت غزو جوه مني السعادة
وأنا اللي كنت مفكر
خروجةالصبح ورجوعة أخر الليل دا عادة

وكنت أستغرب
أما يرجع من برة متعصب وعاقدلو حاجب
لا بيروح طبعاً مدرسة
ولا المستر بيضربة عشان ما عملش واجب

أبوية عاش
علشاني يخوض مع الدنيا حروب
وكل حرب
سابت في روحة جروح سابت ندوب

فضل صابر
علي معركتة كما صبر أيوب
سكات حزين
مابيشكيش كما حَزن يعقوب

صابة المرض غدر
ف الضهر بعلة نام بيها شهور
حارب علي سريرة
لا نفع لعلتة لا دواء ولا دكتور

قومت نمت
قولت يمكن أصحي ألقاه كابوس
لكني نمت
أصحيت لقيتهم متجمعن بيعدو فلوس

وبيقولوا
غسل وكفن وجنازة وترتيب لدفن جثة
وأختي بتصرخ
أبوك مات وأنا واقف مش فاهم لسة

ورجلي بالدم
اللي ف عرقها ما باقتش حاسة
عقلي ردد
هل معقولة دي تبقي نهاية القصة

داأنا كنت
مفكر والله أني هشوفك لسة

وتفرح بيا وتطنطت لنجاحي
كنت يا دوبك لسه هتخرج بكرة
بس شكل اليوم ده هيفضل ذكرة

وراح أشيلة
فالقلب كمناسبة عيد
ما أنا أبوية
مات ف اليوم دا شهيد

************


بقلم 

الشاعر / محمد السيد طه

2018-12-18