السبت 27/2/1444 هـ الموافق 24/09/2022 م الساعه (القدس) (غرينتش)
الادارة الامريكية تؤجل موعد إعلان 'صفقة القرن'

أكد مسؤول رفيع المستوى في البيت الأبيض الإثنين، أن الإدارة الأميركية تنوي تأجيل إعلان خطتها المقترحة، لتحقيق السلام بين إسرائيل والفلسطينيين، والمعروفة بـ "صفقة ترامب"، إلى ما بعد إجراء الانتخابات البرلمانية في إسرائيل.

ويأتي ذلك بعد ساعات من اتفاق الأحزاب المُشاركة في الحكومة الإسرائيلية، على الذهاب إلى انتخابات مبكّرة، ستجري على ما يبدو في التاسع من إبريل / نيسان القادم، ما يعني أن واشنطن، لن تنشر مُقترحها قبل هذا التاريخ.

وفي الشهر الماضي، نقلت القناة 10 في التلفزيون الإسرائيلي، عن مبعوث ترامب إلى الشرق الأوسط جيسون غرينبلات، قوله في مؤتمر مغلق إنه "قريبا سنكون على استعداد لنشر خطة السلام"، مشيرا إلى أنه "لن يحب تفاصيلها أحد من الأطراف".

وأوضح غرينبلات "ستكون هناك حاجة لتقديم التنازلات من الطرفين، لكننا على يقين، أنه إذا وافق الجانبان على الدخول في مفاوضات، فإنهم سيفهمون لماذا توصلنا إلى الاستنتاجات التي سنقترحها في الخطة".

وكانت صحيفة "جيروزاليم بوست" الإسرائيلية نقلت مؤخرًا، عن مسؤولين أميركيين، أنّ الإعدادات للإعلان عن "الصفقة" مستمرة، عبر تدريب موظفين جدد، مرجحين أن يتم تأجيل إعلانها في نيسان/ أبريل أو أيار/ مايو المقبلين.

ووفقًا للصحيفة الناطقة باللغة الإنكليزية، فإنّ من بين الظروف التي ساهمت في تأجيل ذلك الإعلان، تخلّي فريق صياغة "لصفقة" عن الاعتقاد بأنّ الفلسطينيين سيقبلون البدء بالمفاوضات دون النظر إلى التفاصيل، وهو ما ثبت خطأه خلال الفترة التي تلت الإعلان الأميركي عن "القدس عاصمةً لإسرائيل".

2018-12-25