الإثنين 13/10/1440 هـ الموافق 17/06/2019 م الساعه (القدس) (غرينتش)
ولادة أول معرض فردي للفنانة التشكيلية لبنى بنرابح .. عبد المجيد رشيدي

 تحت رعاية وزارة الثقافة والاتصال ، تم افتتاح المعرض الفردي الأول للفنانة التشكيلية لبنى بنرابح ، بالمديرية الاقليمية لوزارة الثقافة جهة الدارالبيضاء سطات بحضور حشد من الفنانين والمهتمين وممثلي جمعيات الفن التشكيلي بالمغرب .
المعرض سيختتم فعالياته يوم الاثنين 14 يناير 2019 ، وقالت الفنانة لبنى بنرابح أن المعرض يحتوي علي مجموعة من اللوحات الفنية التي تعبر عن أماكن وأشخاص وذكريات ، حيث تم استخدام أساليب عديدة فيها للتلوين من بينها استخدام الأبيض والأسود والألوان الزاهية ، مشيرة إلي أن المعرض خلاصة تجارب دامت عدة سنوات من التعامل مع الألوان والأمكنة ، وأضافت بنرابح : لقد رسمت للحضور وللقراء سياقا فنيا واقعيا تعبيريا معاصرا يحمل في طياته تقنيات جديدة أبديت من خلالها تعبيرات مختلفة عكست تصوراتي وأفكاري الفنية ، وقد جسدتها بتشكيلات دقيقة رامت مجموعة من القيم الفنية والجمالية والإنسانية في نطاق أسلوب فني تنوعت فيه المواد والموروثات الحضارية المغربية الأصيلة.
يحيط اللون في أعمال الفنانة لبنى بنرابح ويمنحها شاعرية ذات انفعالات ضوئية تتمدد من خلالها الألوان ، لنشعر بقوتها وكثافتها مع الحفاظ على شفافية الألوان الباردة والادراك الحسي الناتج عن الشكل وما يحيط به من خربشات ، لها معانيها الفنية ، دات سلاسة وديناميكية وانسياب حركي هادىء في تطلعاته نحو الطبيعة، ومعانيها البكر القادرة على خلق حوارات تتداخل فيها مقومات الفن التشكيلي الجميل ، بعفوية وريشتها الهادئة ترسم لبنى إيقاعاتها اللونية تخيلات وأفكار واقعية بانورامية تتراقص خطوطها الرفيعة والعريضة لتشكل بضرباتها وجودا جوهريا قد نراه في مشاهد عديدة.
لبنى بنرابح من مواليد مدينة الدارالبيضاء فنانة عصامية ، حاصلة على دبلوم عالي في المحاسبة والتسيير بفرنسا ، تعلمت الرسم منذ صغرها ، حيث حجزت على مكانة مهمة ضمن الفنانين المرموقين ، فقد رسمت الشخصيات الطفولية الشهيرة في المناهج المدرسية أيام الابتدائي والاعدادي ، ثم استفادت من دروس خاصة في الفن التشكيلي ، حائزة على عدة جوائز وشواهد تقديرية في مسابقات الرسم ، متتبعة لمسار مجموعة من التشكيليين الكبار ، قامت بزيارة لأكبر المتاحف على الصعيد العالمي ، وشاركت في مجموعة من المعارض الوطنية والدولية .
التشكيلية لبنى بنرابح ترسم بطريقتها الخاصة المتقنة والنظيفة ، ما يجعلها فريدة في كيفية تعاملها مع المساحة والاطار وتجاوزه ، الألوان الصريحة والخطوط الجريئة والمنحنية بكل ما تملكه من إحساس ، لتبقى أعمالها نموذجا في غاية الروعة لم تعرف تقليدا ولم يستطع أحد تقليده.

2019-01-08