الإثنين 13/10/1440 هـ الموافق 17/06/2019 م الساعه (القدس) (غرينتش)
وكيف أنسى....محمود كعوش

  قالَ لها بحرارةْ:

مِنَ القلبِ للقلبِ ومن الروحِ للروحِ شوقٌ كبيرٌ لا يُوصَفْ، وحبٌ أكبرُ لا يُحَدُ ولا ينتهي
كيفَ مهجةَ القلبِ والروحْ؟
أرجو أن تكوني بخيرٍ وفي أحسنِ حالْ
يا لِلَظَى القلبِ وظمأ الروحِ في بُعْدكْ...ياااااااهْ!!
صباحك ومساؤك ورد وعطر وسعد وسعادة وأكثر!!


ثم استطردَ قائلاً:
رداً على سؤالكِ عما إذا كنتُ سأنسى في يومٍ مِنَ الأيامِ تلكَ الليلةِ الليلاءِ التي عانقنا فيها القمرَ مع ارتخاءِ الأوصالِ وانطفاءِ اللظى والظمأ بشهدِ الرِضابِ وأكثرَ أقولْ:
"وكيفَ أنسى ليلَ ناداني الهوى
لِخِدْرِ مَنْ طيفُها خالطَ الدما
وقفتُ ببابها وهمستُ هيا
لِصَدْرِ مَنْ بلقائهِ لَنْ يُعْلَّمَّا
تدانتْ على عَجَلٍ وألْقَتْ نَفْسَها
بحضني وَلَمْ تَقُلْ لِمُغْرَمٍ لِما
رَشَفْتُ مِن تِلْكَ الشِفاهِ رَحِيقِها
فَتَفَجَرَ الشَهْدُ وَما أبْدَتْ تبرما
ونَهَلْتُ مِنْ تِيْكَ …... حرارةً
أدْنًيْتُها لِفَمِي فأحْرَقَتْ الفَمّا"

 

أجابته بحرارةٍ أكبرْ:
سلم قلبك وذوقك
سلمت روحك، وسلم طُهرك
سلمت يا أنت، يا كل الحب والعشق
ما أجمل كلماتك، وما أجمل أثرها على القلب والروح
ما أجملها من كلمات
لا بل ما أجملها من درر ودانات
كل عام وأنتَ بألف ألفِ خير
كل عام وقلبك أكثر بياضاً وصدقاً ونبضاً بالحب
وروحك أكثر طهراً وطهرا!!
أسأل الله أن يغفرَ لكَ ما تقدم وما تأخرَ من ذنوبِكَ، وأن يرضى عليك ويمنحك فيضاً من رحمته
صباحكَ ومساؤكَ رذاذٌ من صُهَبِ المُهَجِ يَمورُ على نسائمِ عينيكْ
خيرُكَ يَرِفُّ على أجنحةِ قلبي بالسعادةْ!!
أشتاقكَ كثيراً جداً جداً وأكثر!!

 

 
[email protected]

2019-01-10