الثلاثاء 26/9/1441 هـ الموافق 19/05/2020 م الساعه (القدس) (غرينتش)
بنك الامل عشرة اعوام من الشفافية والمصداقية ....ناصرأحمد بن أحمد الريمي

 تلعبُ البنوكُ  اليمنية دوراً هامَّاً في الاقتصادِ، وَذلكَ من خلالِ الخدماتِ الَّتي تقدِّمُها للمستفيدين  والعملاء سواءَ كانوا أفراداً أم هيئات صناعيَّة أم تجاريَّة، فهيَ تُسهمُ في التَّنميةِ الاقتصاديَّةِ وفقَ اختصاصِ كلٍّ منها.

واليوم ونحن نحتفل بعقد من الزمن وبالذكرى العاشرة لتأسيس بنك الامل للتمويل الاصغر  أحد البنوك اليمنية الذي تتميز بدرجة عالية من الشفافية والمصداقية ونال ثقة عملائه فمنذ مزولة عملة رسمياً  في يناير 2009م و أنشئ بالقانون الخاص  رقم (23) لسنة 2002 كأول بنك  للتمويل الأصغر في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا سعى جاهداً لتقديم عدة أنواع من الخدمات المالية  الشاملة وتشكيلَةً واسعةً منَ الخدماتِ التي تنعكس بشكل ايجابي في تحسين الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية للأسر ذات الدخل المنخفض والمحدود في اليمن وخصوصاً أصحاب المشاريع الصغرى والصغيرة ..

قد لا يختلف اثنان بان بنك الامل للتمويل الاصغر استطاع  تجسيد مفهوم الشفافية فهي أحدى أركان المجتمعات المتقدمة  في عمل البنوك المالية وذلك من خلال التقارير التي تكشف كيفية اتخذ البنك  قراراته وشرح سياسته للجمهور، والمعلومات التي استخدمها في اتخاذ قراراته ورؤيته ورسالته وإستراتيجيته  الواضحة ولهذا السبب وغيره من  الاسباب من  الصدق والأمانة في القول والعمل,  فقد استطاع بجدارة ان ينال ثقة الهيئات والمنظمات العاملة في مجال التمويل الأصغر و المنظمات الدولية العاملة في المجال الانساني واوكل للبنك صرف المساعدات المالية والدعم  المقدم من  المفوضية السامية لشؤون النازحين في اليمن عبر نظام “الحوالات” ويقوم البنك بتسليم تلك المساعدات عبر فروعها  يداً بيد للمستفيدين الامر الذي انعكس ايجابياً وارتياح في نفوس المستفيدين ...

 

وبما ان العملاء هم  مرتكز رئيس لأي نشاط  ومالي فقد  تمكن البنك من  تقديم وتوفير خدمات مالية متميزة وأن يصبح مؤسسة مالية مستدامة ورائدة استفاد منها مختلف شرائح المجتمع وفق آليات حديثه و التي تعكس أفضل ما توصلت إليه الدراسات العالمية في الخدمات المالية للفقراء وذلك تحقيقا للاستدامة وفق أفضل الممارسات العالمية في التمويل الأصغر، كما أن موظفو البنك حريصون على بناء علاقة وطيدة و ايجابية مع العملاء ..

ان الحديث عن انجازات عقد من الزمن لبنك يمني بحجم بنك الامل امر قد يطول شرحة ولكن وانا اكتب الشي القليل في صرح مالي عملاق جاء في خاطري شيء وهو  ان لكل عمل وانجاز ناجح ابطال وان النجاح طريق السعادة فهناك اشخاص استطاعوا التعامل مع  العوائق والصعوبات وتحويلها لنجاحات  والمتميزون هم فقط تجاوزها وجعلوها قصص نجاح كبيرة بحجم بنك يسمى الامل ..اشخاص لهم بصمات في ذلك النجاح منهم الاستاذ القدير - مهند علي المقطري- مساعد المدير العام  في البنك   الدينامو المحرك للعمليات المصرفية والعقل المالي   يسعى جاهداً بتعاون زملائه لتطوير الخدمات المصرفية والمالية وتقديم الافضل وفقا للرؤية المصرفية التي وضعها ويشرف على تنفيذها المدير العام التنفيذي للبنك الأستاذ القدير محمد صالح اللاعي

2019-01-21