الجمعة 17/10/1440 هـ الموافق 21/06/2019 م الساعه (القدس) (غرينتش)
بلدية رام الله تنتهي من تركيب أجهزة التدفئة والتبريد في مدارس المدينة الحكومية

رام الله-الوسط اليوم: أنهت بلدية رام الله تركيب أجهزة تكييف (تدفئة وتبريد) في مدارس رام الله الحكومية،  وتأتي هذه الخطوة في إطار سعي البلدية الدؤوب إلى توفير كل وسائل الراحة للطلبة في المدارس الحكومية في مدينة رام الله.

من جهته، أكد رئيس بلدية رام الله المهندس موسى حديد أن البلدية  إنتهت من تركيب أجهزة التكييف في جميع المدارس الحكومية (الصفوف المدرسية وغرف المعلمين والمختبرات). مشيراً إلى أن البلدية ستواصل رفد هذه المدارس بكافة الإحتياجات العادية وغير العادية من أجل تطوير البيئة التعليمية والصحية في مدارسنا الحكومية.

وأضاف م. حديد،  أن البلدية وضمن خطتها  لتعزيز البيئة التكنولوجية في مدارس مدينة رام الله ستقدم خدمة نوعية  من خلال دمج تقنية المعلومات والاتصال في العملية التعليمية، حيث  تقوم حاليا بتوريد برمجيات وأدوات مختبر إفتراضي لمدرسة زياد أبو عين يمكن من خلاله تنفيذ التجارب العملية بشكل إفتراضي يحاكي التطبيق الحقيقي، كذلك يمكن من خلاله تدريس مهارات التفكير، ويحتوي على أنظمة محاكاة للمواد التدريسية، خاصة العلوم بتخصصاته والرياضيات.

وفي ذات السياق، شكر مدير مدرسة ذكور رام الله الثانوية الأستاذ محمد المطور البلدية على هذا الإنجاز والخطوة المتقدمة بتوفير أجهزة تكييف في مدراسنا، الأمر الذي من شأنه التخلص من البرد والحر الشديدين الذي كان الطلبة يعانون منه.

كما عبرت مديرة مدرسة عزيز شاهين الثانوية الأستاذة سوسن جبر عن سعادة الإدارة والطالبات بتركيب أجهزة التكييف في مختلف مرافق المدرسة، مشيرة أن هذه الفكرة الريادية من شأنها أن تنعكس على أداء الطالبات، إضافة إلى أنها أكثر أماناً كبديل عن المراوح و"الصوبات".

من الجدير ذكره، أن بلدية رام الله ومن خلال لجنة ضريبة المعارف أعلنت سابقاً عن طرح مناقصة عامة لتوريد وتركيب أجهزة تكييف (تبريد وتدفئة) مدارس رام الله الحكومية، وقامت بتقوية شبكة الكهرباء في جميع مدارس رام الله الحكومية من أجل رفع قدرة إستيعابها لمشروع التدفئة الجديد.

 

2019-01-27