الإثنين 13/10/1440 هـ الموافق 17/06/2019 م الساعه (القدس) (غرينتش)
ليلى علوي: قدمت «بحب السيما» لخطورة التطرف.. و«إنذار بالطاعة» زاد من وعي الأسرة المصرية

قالت الفنانة ليلى علوي، إنها أعجبت بفكرة فيلم "بحب السيما" حينما قرأت السيناريو؛ لقناعتها بخطورة التطرف، وأنه لا يرتبط بدين واحد، وإنما يتواجد في كل الأديان السماوية.

وكشفت أن الفيلم عرض بدور العرض السينمائية عام 2004 على الرغم من تصويره عام 2001؛ لكثرة المشاكل التي أحيطت به، موجهة الشكر للقضاء المصري الذي كان سببا رئيسيًا في ظهور الفيلم وإنصاف الفن، على حد قولها.

وأضافت خلال ندوتها التي أقيمت مساء أمس الجمعة، بمعرض القاهرة للكتاب، أن أهم تجاربها السينمائية كانت مع المخرج عاطف الطيب، في فيلم "إنذار بالطاعة" الذي قدم للمشاهد أشياء عديدة من واقع المجتمع، قائلة: "أدى هذا الفيلم لوعي كبير داخل الأسرة المصرية".

وعن بداياتها الفنية، ذكرت "علوي" أن والدتها كانت تعمل مذيعة، وكانت بمثابة المعبر الذي انطلقت منه إلى داخل عالم الفن، وأنها كانت تحرص في صغرها على المشاركة في النشاطات الطلابية المدرسية، وبالحديث عن أعمالها، قالت إن فيلم "خرج ولم يعد" الصادر عام 1984 هو أول محطاتها الحقيقية بعالم الفن، وإنه حمل فكرة مختلفة،

وأضافت أنها أثناء تصوير الفيلم كانت المرة الأولى بحياتها التي تذهب فيها للريف المصري، وأنها تأثرت إيجابيًا بالبيئة الريفية هي وصناع الفيلم، وأكدت أن فيلم "المغتصبون" الصادر عام 1989 قدم للمشاهدين صورة هامة وحقيقية عن خطورة الاغتصاب وتأثيره على ضحاياه.

وحول عملها الوحيد الذي انتجته بنفسها فيلم "يا مهلبية" الصادر عام 1991، قالت إنها أرادت تقديم فيلم مصري بجودة عالية ليشارك في مهرجان كان السينمائي، وأضافت أنها أن الفيلم نجح فنيا وجماهيريا لكنه لم يشارك في مهرجان كان.

وعن كواليس تصوير فيلم "المصير" الذي طرح عام 1997 من إخراج يوسف شاهين، كشفت ليلى علوي أن والدها توفي أثناء تصوير أحداث الفيلم في مدينة حمص بسوريا، مؤكدة أنها توجهت إلى مصر لحضور مراسم الدفن والجنازة ثم عادت مرة أخرى لإكمال التصوير لعدم إهدار وقت وأموال الإنتاج والعمل.

وعن الإقبال الكبير من المصريين على معرض القاهرة للكتاب بدورته الـ50، أعربت "علوي" عن سعادتها بهذا الصرح والتنظيم الكبير، وأكدت أن القراءة والثقافة عاملان مهمان للنهوض بمصر، وقد افتتحت ندوة الفنانة ليلى علوي بتقديم العديد من اللقطات السريعة من أهم أعمالها في فيلم قصير للحاضرين بالندوة، قبل أن يتم تكريمها من إدارة معرض القاهرة للكتاب بالدرع الخمسيني بمناسبة مرور 50 عاما على تنظيم معرض الكتاب لأول مرة.

2019-02-02