الثلاثاء 21/10/1440 هـ الموافق 25/06/2019 م الساعه (القدس) (غرينتش)
اصابات خلال قمع الاحتلال للمتظاهرين في مسيرات العودة شرق قطاع غزة

اصيب موطنان بجراح مختلفة، مساء اليوم الجمعة، خلال قمع الاحتلال الاسرائيلي للمشاركين في مسيرات العودة شرق قطاع غزة في الجمعة الـ49 تحت شعار "باب الرحمة".

ووفقا لمصادر محلية،  اصيب مواطن بقنبلة غاز بالرأس في منطقة "ملكة" شرق غزة ، كما اصيب طفل بالرصاص المطاطي من قبل قوات الاحتلال شرق غزة.

بدأت الجماهير الفلسطينية بالتوافد، مساء اليوم الجمعة، الى مخيمات العودة الخمس شرق قطاع غزة للمشاركة في فعاليات الجمعة الـ 49 تحت شعار "باب الرحمة".

وأفادت مصادر محلية، ببدء توافد المشاركين في مسيرات العودة على طول الحدود الشرقية لقطاع غزة في الجمعة  الـ 49 والتي تحمل اسم "باب الرحمة".

وقالت المصادر، إن قوات الاحتلال الاسرائيلي اطلقت النار وقنابل الغاز تجاه المتظاهرين بمخيم العودة شرق مدينة خانيونس جنوب القطاع، كما اطلق الاحتلال قنابل الغاز على المتظاهرين بخيم ملكة شرق مدينة غزة وشرق البريج.

وتمكن الشبان الفلسطينيون من قص أجزاء كبيرة من السياج الفاصل بمنطقة خزاعة شرق محافظة خانيونس جنوب قطاع غزة، 

الى ذلك، قالت حركة حماس أن الإصرار الجماهيري على مواصلة مسيرات العودة، يؤكد أننا أمام إرادة شعبية صلبة، وأنها لن تتراجع عن قرارها القطعي بأن تكسر عن نفسها الحصار، وتمارس حقها في العيش بحرية وكرامة.

وقال حازم قاسم الناطق باسم حركة حماس أن كفاح الشعب الفلسطيني لتحقيق أهداف مسيرات العودة، والتي تحمل اليوم اسم جمعة "باب الرحمة"، يشكل رافعة للمرابطين في المسجد الأقصى الذين يدافعون عن عروبة القدس وهويتها الفلسطينية.

ودعت الهيئة الوطنية العليا لمسيرة العودة وكسر الحصار، أهالي وسكان قطاع غزة للمشاركة الفعالة في جمعة "باب الرحمة" بمخيمات العودة، مؤكدة مواصلة المسيرات حتى تحقيق جميع أهدافها وعلى رأسها إنهاء حصار غزة وإسقاط صفقة القرن المزعومة.

2019-03-01