الجمعة 17/10/1440 هـ الموافق 21/06/2019 م الساعه (القدس) (غرينتش)
42 إصابة بينهم أطفال وسيدات ومسعفون في مسيرة المرأة الفلسطينية على حدود غزة

استشهد مواطن وأًصيب 42 مواطنا بالرصاص الحي، وآخرون بالاختناق، اليوم الجمعة، خلال قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي مسيرات سلمية شرق قطاع غزة.

وقالت مصادر طبية إن الشهيد هو تامر خالد مصطفى عرفات 23 عاما، وقد ارتقى شرق مدينة رفح، جنوب القطاع، بعد إطلاق قوات الاحتلال الرصاص الحي وقنابل الغاز المسيل للدموع صوب عشرات الفتية والشبّان شرق قطاع غزة. كما أصيب 42 مواطنا بالرصاص الحي، منهم سيدتان، و15 طفلا، وآخرون بالاختناق.
وأفادت الوزارة بإصابة المسعف غالب أبو خاطر بعيار ناري في اليد، والمسعف بهجت القصاص بقنبلة غاز في الوجه، وهما يعملان في الهلال الاحمر الفلسطيني، بالإضافة للمسعف في الإغاثة الطبية محمد أبو جزر (24 عاما) الذي أصيب بقنبلة غاز في الوجه والمسعفة رسمية ابو مصطفى بالاختناق الشديد وذلك خلال تأديتهم واجبهم الإنساني شرق خان يونس.

من جانبها، استنكرت وزارة الصحة تعمد استهداف الطواقم الطبية خلال عملها شرق قطاع غزة، ودعت المجتمع الدولي لتحمل مسؤولياته الكاملة في حمايتها وتمكينها من القيام بواجبها الانساني.

 واطلقت قوات الاحتلال الرصاص الحي على المتظاهرين، وقنابل الغاز المسيل للدموع وسط مشاركة واسعة للنساء في هذه الجمعة التي تصادف يوم المرأة والذي حمل عنوان " المراة الفلسطينية.

2019-03-08