الإثنين 13/10/1440 هـ الموافق 17/06/2019 م الساعه (القدس) (غرينتش)
171 فنانًا سويديا يدعون لمقاطعة "يوروفيجن" المزمع عقدها في الكيان الإسرائيلي

دعا 171 فنانا سويديا، لمقاطعة مسابقة الأغنية الأوروبية (يوروفجين) 2019، التي من المنتظر أن تقام في الكيان الإسرائيلي في مايو/ أيار المقبل، بسبب الجرائم بحق الفلسطينيين.

ونشرت رسالة وقع عليها 171 فنانا في الصحف السويدية، طالبت بمقاطعة المسابقة المذكورة.

وجاء في الرسالة: " نحن 171 فنانا ومنتجا ومخرجا نريد مقاطعة مسابقة يوروفجين 2019، التي ستنظم في إسرائيل".

وأضافت الرسالة: "لن نشارك في أي تبادل ثقافي مع إسرائيل ولن ندعم الأنشطة الثقافية التي تقام فيها، طالما أنها تنكر حقوق الإنسان والحريات الأساسية للفلسطينيين".

وأشارت إلى استغلال كيان الاحتلال مسابقة الأغنية لإخفاء جرائمها ضد الشعب الفلسطيني.

ودعا المغني السويدي "جون لوندفيك" الذي سيمثل بلاده في المسابقة للانسحاب منها، كي لا يكون أداة لاستغلال "إسرائيل" للمسابقة.

والجمعة الماضة، دعت رسالة وقع عليها 140 فنانا من جنسيات مختلفة حول العالم، لمقاطعة مسابقة "يوروفجين 2019"، التي من المنتظر أن تقام في الكيان الصهيوني في مايو/أيار المقبل.

وأضافت الرسالة: "في مايو(2018)، وبعد أيام من فوز إسرائيل بمسابقة يوروفجين، قتل جيش الاحتلال 62 من المحتجين الفلسطينيين في غزة، بمن فيهم 6 أطفال، فضلًا عن إصابة المئات، معظمهم بالذخيرة الحية".

ومن بين الموقعين على الرسالة، الموسيقي البريطاني روجر ووتر، والمخرج البريطاني كين لوتش، والروائي الكندي يان مارتل.

ومسابقة "يوروفيجن" هي مسابقة غنائية ينظمها الاتحاد الإذاعي الأوروبي منذ عام 1956، بين الدول الأعضاء في الاتحاد.

2019-04-09