الإثنين 13/10/1440 هـ الموافق 17/06/2019 م الساعه (القدس) (غرينتش)
سوا: توزيع جوائز فيلم الدقيقة الواحدة.

" صُدمت بالعدد الهائل من تجارب العنف التي تتعرض لها النساء اللواتي شاركن قصصهن على موقع انستغرام الخاص بي بعد طلبي منهم الحديث عن تجاربهن بسرية " هذا ما قالته ديالا عبد الله الفائزة بالجائزة الذهبية لمسابقة فيلم الدقيقة الواحدة، واردفت قائلة هذا ما دفعني لعمل فيلم يعبر عن المعاناة التي تعيشها النساء واللواتي تعرضن للعنف.

احتفلت مؤسسة سوابتوزيع الجوائز على الفائزات في مسابقة فيلم الدقيقة الواحدة، بحضور عدد من المدعوين من ممثلين عن لجنة اختيار الافلام، عدد من أعضاء مجلس إدارة المؤسسة، والمتسابقات وعدد من ذويهم، والمتطوعين وموظفي المؤسسة.

وقد قام المستشار القانوني للمؤسسة المحامي جلال خضر بالترحيب بالفائزات وبالحضور وأكد على النجاح الكبير الذي حققته المسابقة حيث حصدت اكثر من 270 الف مشاهدة، وبذلك نجحت المسابقة في اشراك الشباب للتعبيرعن القضايا المتعلقة بهم ورؤيتهم في إيجاد الحلول وخاصة في موضوع العنف الاسري.

 

اما عضو لجنة التحكيم في المسابقة المدير الفني لمسرح عشتارالسيدة "ايمان عون" أشادت بالافلام الفائزة، وأشارت الى ان أحد الأفلام اظهر الضغط المجتمعي على النساء المتعرضات للعنف للسكوت والقبول به، فيما أكد الفيلم الثاني على ضرورة رفض العنف، مقاومته، والحديث عنه.

 

ومن جانبه أكد المهندس مأمون مطر المتخصص في مجال (الملتيميديا) ان الأفلام من حيث الموضوع كانت جيدة وأدت الغرض منها، الا ان النواحي الفنية والتقنية في موضوع الصوت والصورة بحاجة الى المزيد من الصقل والتطوير.

واكدت اهيلة شومر المدير العام لمؤسسة على اهمية استخدام التكنولوجيا الحديثة في نشر الأفكار الداعية للحد من العنف، وأضافت ان الهدف الأساسي من المسابقة هو الضغط والمناصرة للإسراع في سن قانون حماية الاسرة من العنف.

ومن جانبها ذكرت الفائزة الثانية " ساجدة عماد" بأن ما لفت انتباهي هو موضوع المسابقة وهي قضية مجتمعية هامة ومنتشرة، ولقد فاجئني ردود الفعل على واقعية ما ورد في الفيلم.

 

وفي الختام قال المحامي جلال خضر: نتطلع الى مأسسة المسابقة بوضع شروط مرجعية تتعلق بموضوع المسابقة، بتحديد تقنيات الصوت والصورة الواجب استخدامها.

وأضاف انه سيتم الإعلان قريبا عن المسابقة الثانية لهذا العام والتي سيكون موضوعها التحرش والابتزاز على وسائل التواصل الاجتماعي.

 

2019-05-02