الإثنين 13/10/1440 هـ الموافق 17/06/2019 م الساعه (القدس) (غرينتش)
رسميا.. تل ابيب تعلق على ظهور علم فلسطين خلال فقرة مادونا في حفل 'يوروفيجن'!

علقت وزيرة الثقافة الإسرائيلية، ميري ريجيف، على اللقطة التي أثارت جدلا، من فقرة المطربة الأمريكية، مادونا، في حفل مسابقة "يوروفيجن" الغنائية الدولية، والتي أقيمت السبت في تل أبيب.

وأثارت مادونا (60 عاما) الجدل في الحفل، عندما ظهر اثنان من الراقصين المساعدين لها، لفترة وجيزة على خشبة المسرح، وهما يرتديان زيا مزركشا بالعلمين الإسرائيلي والفلسطيني، فيما إشارة إلى الدعوة "لإحلال السلام"، بحسب وكالة الأنباء الفرنسية.

ووصفت "ريجيف" وجود أعلام إسرائيلية إلى جانب أعلام فلسطينية خلال فقرة مادونا الغنائية في مسابقة الغناء الأوروبية بـ "الخطأ".

وقالت قبل الاجتماع الأسبوعي لمجلس الوزراء الإسرائيلي، "لقد كان هذا خطأ، لا يمكننا مزج السياسة مع حدث ثقافي، مع كل الاحترام الواجب لمادونا".

وردا على سؤال من الصحفيين، انتقدت الوزيرة الإسرائيلية، الجهة المنظمة لحفل "يوروفيجن"، وقالت إنها فشلت في مهمتها، بتركها للأعلام الفلسطينية تظهر على الهواء مباشرة.

وعندما سأل مقدمو الحفل مادونا عن الرسالة التي أرادت توجيهها خلال حفل "يوروفيجن"، أجابت "ملكة البوب" الأمريكية: "يجب ألا نقلل أبدا من قوة وتأثير الموسيقى في الجمع بين الناس".

ولم يتضح ما إذا كانت مادونا على علم بقيام راقصيها بارتداء الأعلام الفلسطينية والإسرائيلية من الخلف، خلال فقرتها الغنائية في الحفل، والتي أدت فيها أغنيتين، هما "Like a Prayer" و"Future".

وأصبحت مسابقة "يوروفيجن" الدولية التي تشارك فيها 41 دولة هدفا لدعوات من جانب مؤيدين للفلسطينيين لمقاطعة الحدث احتجاجا على سياسات إسرائيل في الضفة الغربية وقطاع غزة.

وفازت هولندا بلقب المسابقة للعام الحالي، بعد حصدها لأعلى الأصوات، بينما حلت روسيا في المركز الثالث.

2019-05-19