الإثنين 13/10/1440 هـ الموافق 17/06/2019 م الساعه (القدس) (غرينتش)
'بابيشا' الفيلم يمثل الجزائر في مسابقة 'نظرة ما' يدخل مهرجان 'كان' بشعار 'تتنحاو قاع'

عرض فيلم مونيا مدور، “بابيشا”، ضمن المسابقة الرسمية في فئة “نظرة ما”، في مهرجان “كان”، حيث شد أنظار الجمهور وحتى النقاد، إذ توقع البعض تتويج الفيلم بالنظر إلى ما حمله من رسائل تثمن صمود النساء، وهذا ما يتواءم مع شعار المهرجان هذه السنة الذي يتمحور حول قضايا النساء.
اعتمدت مونيا مدور، وهي ابنة المخرج الراحل عز الدين مدور، على حياتها الجامعية في تسعينيات القرن الماضي، لصياغة قصة تقوم على إبراز صمود النساء، ومقاومتهن للتطرف والإرهاب في أصعب فترة عرفتها الجزائر في تاريخها. وتعمد البطلة” لينا خودري” إلى تحدي القتلة بتنظيم عرض للأزياء وتتحدى الشرطة الدينية.
الفريق الجزائري المكون كله من النساء لفت الأنظار على البساط الأحمر في مهرجان “كان”، ليس فقط بالفيلم الذي استقبل بحفاوة وتصفيقات الجمهور، كما أظهرته الصور والفيديوهات التي تبادلها فريق العمل مع الأصدقاء على مواقع التواصل الاجتماعي، لكن “نساء الجزائر” لفتن أيضا الأنظار بالطريقة التي دخلن بها قاعة العرض في مواجهة الصحافة العالمية، وهن يرتدين اللباس التقليدي، ويحملن شارات مكتوبا عليها شعار الحراك الشعبي “تتنحاو قاع”، و”جمهورية”، وهن بذلك يؤكدن دعمهن لمطالب الشعب الجزائري، الذي استعاد سيطرته على الفضاء العام.

2019-05-20