الثلاثاء 14/10/1440 هـ الموافق 18/06/2019 م الساعه (القدس) (غرينتش)
النضال الشعبي ترحب بدعوة الرئيس لإجراء الانتخابات باعتبارها مدخل لتصويب اوضاع النظام السياسي

رام الله-الوسط اليوم: رحبت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني، بدعوة الرئيس محمود عباس (أبومازن) الى إجراء انتخابات عامة، مؤكدة أنها المدخل الحقيقي نحو تصويب اوضاع النظام السياسي الفلسطيني، ولتمتين الجبهة الداخلية الفلسطينية لمواجهة تحديات المرحلة .

وقال عضو المكتب السياسي للجبهة الناطق الاعلامي الرسمي عوني أبو غوش، إن اجراء الانتخابات التشريعية والرئاسية استحقاق قانوني ودستوري، يعبر عن ارادة الشعب باختيار ممثليه ، ويحافظ على النظام السياسي الفلسطيني بعد فترة طويلة من عدم تجديد الشرعية.

وأضاف أبو غوش نأمل أن تشكل هذه الدعوة حافزا نحو توفير المناخ الملائم والعمل الجدي نحو اجرائها ، والبدء  للتحضير لانتخابات حرة ونزيهة يشارك بها كافة ابناء شعبنا.

ودعا كافة القوى والفصائل ومؤسسات المجتمع المدني البدء باستعداداتها لاستحقاق اجراء الانتخابات الرئاسية والتشريعية وعلى أساس التمثيل النسبي الكامل باعتباره ضمانة أكيدة لترسيخ دعائم النظام السياسي الفلسطيني وتعزيز التعددية السياسية وبتناء مجتمع ديمقراطي حقيقي.

واكد اهمية اجراء الانتخابات باعتبارها حقا واستحقاقا ديمقراطيا أوجبه القانون الأساسي الفلسطيني وقانون الانتخابات وباعتبارها ضمانة للاستقرار والتداول السلمي للسلطة

2019-06-18