الأربعاء 7/11/1440 هـ الموافق 10/07/2019 م الساعه (القدس) (غرينتش)
اللد تصحو على جريمة قتل خلال شجار وجريمة قتل في الطيبة تشعل حالة من الغضب

الداخل المحتل-الوسط اليوم:
لقي الشاب عبد البدوي ادريس 26 عاما من اللد مصرعه صباح اليوم الاربعاء جراء تعرضه للطعن خلال شجار وقع صباح اليوم .


وتم اقرار وفاة الشاب بعد فشل محاولات انعاشه من قبل الطاقم الطبي .


وباشرت قوات الشرطة التي وصلت الى المكان التحقيق في ملابسات وقوع الجريمة والبحث عن الجناة.
 
هذا وأفاد الناطق بلسان نجمة داوود الحمراء أنّه: "استلم مركز نجمة داوود الحمراء في منطقة أيالون بلاغًا قرابة الساعة 07:29 حول العثور على شاب وهو مصاب في اللد، الطواقم الطبي التي هرعت إلى المكان أقرّت وفاته وهو شاب (26 عامًا)" إلى هنا نصّ البيان.


وفي مدينة الطيبة في الداخل المحتل ايضا سادت حالة من الغضب بالداخل المحتل، عقِب جريمة قتل عبد السلام جابر (بروخ) 57 عاما، ظهر يوم الثلاثاء، في منطقة مسجد العلم والإيمان في المدينة.

وعُلم أن المرحوم كان خارجا من مسجد العلم والإيمان في "الحارة التحتا" في الطيبة، بعد تأديته صلاة الظهر، حيث أقدم مجهولون على إطلاق وابل من الرصاص تجاهه ما تسبب له بالموت.

وأصدرت اللجنة الشعبية في الطيبة، بيان استنكار في أعقاب الجريمة، محذرة من تطورات قد تحصل في المستقبل.

وقالت اللجنة إن "آفة العنف التي انتشرت في مجتمعنا وأخذت تحصد الأرواح بلا رحمة أو وازع ديني أو أخلاقي أو إنساني حتى أصبحت تهدد وجودنا ونسيجنا الاجتماعي، نحن بحاجة ماسة إلى أن يقف الجميع وقفة رجل واحد، ونحتاج لتضافر جميع القوى من أجل الحفاظ على مستقبل أولادنا لينعموا بالأمن والأمان والسلام".

كما أصدرت بلدية الطيبة بيان استنكار ذكرت فيه أن"بلدية الطيبة تستنكر وتدين بشدة جميع أعمال العنف على أنواعها، وبضمنها عملية القتل التي حدثت اليوم وطالت أحد أبناء المدينة، وتنظر إلى كل جريمة بعين الخطورة، لما يترتب عليها من تداعيات تنزع الهدوء والاستقرار وتشق الأمن والأمان والسلم في مدينة الطيبة".

2019-07-10