الثلاثاء 7/3/1441 هـ الموافق 05/11/2019 م الساعه (القدس) (غرينتش)
رواية تقوربا للكاتب الارتري الكبير هاشم محمود حسن...رشا حافظ محمد

تعتبر رواية تقوربا روايه تجسد واقع عاشه الشعب الارتري في فتره الستينيات فهي تحكي عن تفاصيل معركة تقوربا وهي أول مواجهه مباشره بين الثوره الارترية والقوات الإثيوبية وفيها حقق الجيش الثوري الارتري انتصارا كبيرا .

وقد اهدي الكاتب الارتري الكبير هاشم محمود هذه الروايه الي كل أسر الشهداء وإلي كل مناضل من أجل تحرير كامل التراب الارتري وتحكي الروايه المواجهات بين الشباب الارتري حينذاك والجيش الاثيوبي.

فبينما كانت الثوره الارترية في مرحلة حرب العصابات والتحرك من موقع لآخر ومواجهه البوليس الاثيوبي والهجوم على بعض مواقع البوليس كان الشباب الارتري يلتحق بالثوره يوما بعد يوم وكان الجيش الاثيوبي يبحث عن الثوره في كل الريف الارتري بالمنطقه الغربيه بينما هو في هذا البحث كانت الثوره تتقوي بعدد الملتحقين في كل من كسلا والقاهره من أجل دعم الثوره وفي صبيحه يوم 1964/3/15 كانت معركة تقوربا معركه العزه والكرامه إنها حقا روايه رائعه لكاتب أطلق عليه كاتب وطن لتميز كتاباته بالحث الوطني ودعمه لشباب بلاده وحرصه علي توضيح التاريخ وأظهار بطولات الآباء والأجداد

2019-10-28