الأربعاء 8/3/1441 هـ الموافق 06/11/2019 م الساعه (القدس) (غرينتش)
خطة وزير مواصلات الاحتلال سموتريتش لضم الضفة

 

كشفت وسائل الاعلام الاسرائيلية،صباح اليوم الجمعة، خطة وزير المواصلات في حكومة الاحتلال "بتسالئيل سموتريتش" والتي ستساهم في تنفيذ خطة فرض سيادة الاحتلال على الضفة الغربية ، من خلال سلسلة خطوات في الوزارة.

 

وقالت صحيفة "يسرائيل هيوم" الاسرائيلية انه وبعد 4 اشهر من تولي "بتسالئيل"منصبه، فانه بدأ فعليا بطبيق مفهومه "تطبيق سيادة النقل الاسرائيلية على الضفة".

واكدت الصحيفة انه في الأسبوع الماضي وضمن مخططات الوزير لتكريس السيادة الاسرائيلية، وافقت ما تسمى الإدارة المدنية في دولة الاحتلال على خطة لمضاعفة طريق نفق القدس مع مستوطنات "غوش عتصيون" ،باستثمار مليار شيكل ، مؤكدة ان هذا الأسبوع، ستبدأ أعمال البناء لتوسيع الطريق الواصل بين المستوطنات في "عتصيون" والقدس مما سيسهل وصل المستوطنين وفي وقت قصير.
واشارت الصحيفة الى ان الوزير الاسرائيلي اكد انه سيتعامل مع المستوطنات الاسرائيلية في الضفة كباقي المدن الاسرائيلية بالداخل، مشيرا الى انه سيعمل على ربط كل المستوطنات بطرق سريعة مع القدس، ووفقا للصحيفة فان "بتسالئيل" قرر انشاء مكاتب لوزارة النقل والمواصلات الاسرائيلية في كافة المستوطنات. 
واكدت الصحيفة ان الخطوة الثانية التي اتخذها "بتسالئيل" هي ادراج الضفة الغربية ضمن مخططات وزارة النقل الاسرائيلية بعيدة المدى والتي تسعى لانشاء طرق وجسور مستقبلا في الضفة، مشيرة الى ان الوزير قرر ايضا بدأ فحص المركبات والتدقيق على صلاحية المركبات في الضفة كما يتم في اسرائيل وبنفس الاجراءات لتقليل نسبة الحوادث على حد قول الصحيفة.
وقالت الصحيفة ان الوزير قرر إدراج مناطق الضفة في جميع برامج المواصلات العامة في اسرائيل التي تتم كتابتها حاليًا، مضيفة ان وزارة النقل ستعمل ايضا على ربط بعض المستوطنات بالسكك الحديدية للتسهيل على المستوطنين في التنقل.

ترجمة معا

 

2019-11-01