الأربعاء 8/3/1441 هـ الموافق 06/11/2019 م الساعه (القدس) (غرينتش)
رغم اعتراضات المواطنين 'التفافي العروب' سيكون جاهزا خلال عامين

 على الرغم من اعتراضات الفلسطينيين، وبعد اكثر من ستة سنوات من المصادقة عليه ، وافقت اسرائيل على شق طريق التفافي جديد في الضفة الغربية بطول 7 كم وبدات الجرافات امس بتجريف اراضي المواطنين في بيت امر جنوب بيت لحم لخدمة المستوطنين.وذكرت صحيفة "يسرائيل هيوم" بدا امس شق طريق التفافي العروب وبيت أمر جنوب الضفة الغربية المحتلة، ويبلغ طوله 7 كيلومترات سيطلق عليه "طريق قلب يهودا" ، ومن المتوقع أن يفتح أمام حركة مرور المركبات بحلول عام 2022.وأشارت الصحيفة إلى أن هذه الطريق هي جزء من مخطط أوسع للمواصلات، وضعه مجلس المستوطنات، بهدف ربط المستوطنات في جنوب وشمال الضفة وغور الأردن.
وتلتف هذه الطريق، التي تربط بين وسط الكتلة الاستيطانية "غوش عتصيون" ومستوطنة "كريات أربع" في الخليل، على مخيم العروب وقرية بيت أمر، بزعم أنهما "قريتان خطيرتان" بالنسبة للمستوطنين، وأن السفر في هذه الطريق يكون "آمنا ومريحا".وقال رئيس مجلس المستوطنات حنانئيل دورني، : "نحن نعمل ليلا ونهارا لتحسين البنية التحتية للمستوطنات في الضفة ووادي الأردن".
وتعمل سلطات الاحتلال على وضع علامات لمسار الطريق في المرحلة الأولى من المشروع الاستيطاني، وبحلول نيسان/أبريل المقبل، سيتم شق مسار الطريق وتعبيدها. وتبلغ تكلفة هذا المشروع 320 مليون شيكلوفي المرحلة الأولى ، من المتوقع أن يخضع الطريق الجديد لعملية تحديد مسار فيما المرحلة الثانية ، وبحلول ابريل المقبل ستعمل الجرافات على شق الطريق وتعبيدها بينما تبلغ التكلفة التقديرية للمشروع الجديد 320 مليون شيكل.

 

2019-11-04