الإثنين 4/3/1443 هـ الموافق 11/10/2021 م الساعه (القدس) (غرينتش)
هالة أبو السعود تكتب :فى انتهاء ٢٠١٩ عام الأزمات والاحتجاجات

شهد هذا العام العديد من الأزمات والكوارث و الأحداث وايضا المظاهرات و الاحتجاجات التى مرت فى معظم أنحاء العالم حتى الدول التى لم يخطر على البال ان تقع فى صراعات بالفعل قد مرت بهذه الصراعات.. حركات السترات الصفرات فى باريس التى قامت ضد قرارات ماكرون الاقتصادية ولم ننسى مظاهرات الجزائر التى أدت إلى عزل بوتفليقة وكذلك مظاهرات السودان، حتى لبنان قد وصل إليها فيضان الاحتجاج وشهدت شوارع لبنان الجميله ايضا مظاهرات احتجاجية. ولاتزال مجازر سوريا فى استمرار.

ينتهى عام ويأتى الذي يليه وشهداء سوريا تزداد وتزداد. الحرب فى اليمن بين جماعة الحوثى والقوات الداعمة للرئيس اليمنى عبدربه منصور مازالت قائمه.

ولا تتوقف تركيا عن دعمها للارهاب وقوة إيران مازالت فى التحدى مع القوة الامريكية. عزل ترامب مازال فى البحث و الدراسة على الرغم من النجاح الذى حققه للإقتصاد الأمريكى الا أن مجلس النواب مازال يناقش قرار عزل تراب.

وهناك دول المشاكل لا تنتهى فيها بعد.. دول تعذيب المسلمين.. ضحايا المسلمين فى بورما والإيغور. ... فى نهاية العام نتمنى أن تتوقف هذه الحروب فى الشرق الأوسط. اللهم عام جديد ملئ بالخير على العالم أجمع.

2019-12-29