الثلاثاء 26/9/1441 هـ الموافق 19/05/2020 م الساعه (القدس) (غرينتش)
الشاعر الكبير أحمد سويلم يتراجع عن الترشح لانتخابات اتحاد الكتاب لصعوبة الإصلاح

حامد الاطير :

نشر الشاعر الكبير أحمد سويلم على حائطه بالفيس بوك، بيان اعتذار لأصدقائه ومحبيه أعضاء اتحاد الكتاب المصري الذين طالبوه بضرورة ترشحه في الانتخابات القادمة، وجاء نص البيان كالتالي:

اعتذار صادق إلي أصدقائي وأحبائي أعضاء اتحاد الكتاب

استجابة لمشاعركم النبيلة المتدفقة بالحب، أعلنت ترشيحي للانتخابات بنية التغيير والإصلاح، لكن ما اكتشفته خلال الأيام الماضية من أمور، جعلتني أعود إلي موقعي الإبداعي مرة أخري بلا تردد.

 وأهم هذه الأمور:

- عزوف عدد كبير من الأعضاء عن المشاركة الفاعلة، وإحساسهم أن الاتحاد قد سلب منهم، ولا شيء يستحق الصراع.

- استكانة أصحاب المعاشات إلي الاستفادة من الاتحاد، والمتمثلة في المعاش الضئيل، وإيثار الصمت، والاعتزال أمام كثير من مخالفات الاتحاد.

- إصرار إدارة الاتحاد علي مخالفة القانون، وعدم إبلاغ الأعضاء بمواعيد الجمعية العمومية، ومن ثم، فحين فوجئ الأعضاء ( شفويا) بموعد التصويت (٢٠ مارس) لم يكن أماَمهم فرصة لسداد الاشتراك، وحين نعود إلي جدول العضوية، نجد عددا كبيرا لا يحق له المشاركة والتصويت، اللهم إلا من حرص القائمون علي إدارة الاتحاد أن يبلغوهم ويحفزوهم علي ذلك، لكسب أصواتهم في الانتخابات.

- تردد كثير من الأصدقاء في قبول التقدم للترشيح، لأسباب تتعلق بأشخاصهم أو لقراءتهم الخاصة للمشهد.

- إن إصلاح الأمور في الاتحاد قد صار أمرا يشبه المعجزات، فكل شيء يتطلب جهدا خارقا، ابتداء من الإصلاح الإداري والمالي، وانتهاءا بعلاقة الاتحاد بأعضائه، ولابد من وجود فريق مقاتل بحق لتحقيق ذلك، وهذا الأمر لن يتحقق كما ينبغي.

لهذه الأسباب وغيرها، أتقدم لكم أيها الأصدقاء الأحباء باعتذاري، مقدرا مشاعركم الصادقة التي أحاطتني، ومحبتكم الغامرة التي أسعدتني، وحسبي تلك المشاعر وهذه الَمحبة، تضيئان لي طريقي وعمري الباقي، علي وعد بمزيد من الإبداع الذي تنتظرونه مني.

 والله الموفق.

2020-02-22