الأربعاء 27/9/1441 هـ الموافق 20/05/2020 م الساعه (القدس) (غرينتش)
كيف تغيرت حياة الطفل الأسترالي ضحية التنمر؟

كسب الطفل الأسترالي، الذي ظهر في مقطع فيديو يحكي فيه بألم عن معاناته من التنمر والعنف في مدرسته بسبب مظهره الخارجي، تعاطفا عالميا، غير حياته وألقى الضوء على قضية إنسانية يعاني منها الكثيرون.

وبدأت القصة، قبل أيام قليلة، حين نشرت أم أسترالية مقطعا مؤثرا يبرز معاناة طفلها، البالغ من العمر 9 سنوات، من التنمر والسخرية بسبب مظهره الخارجي.

وأوضحت الأم أن طفلها كوادن بايلز يعاني من مشاكل في النمو "التقزم"، مما أثر على شكله الخارجي.

ويقول كوادن باكيا في الفيديو "أتمنى لو أن أحدهم يقتلني.. أنا قادر على طعن نفسي.. أنت لم تفعلي أي شيء لأجلي".

وانتشر المقطع على المنصات الاجتماعية، وحظي بملايين المشاهدات بمختلف دول العالم، مما جعل حياة الطفل تنقلب رأسا على عقب خلال أقل من 24 ساعة.

وسرعان ما تصدرت قصة بايلز عناوين الصحف العالمية، كما حظي باستقبال شرفي من طرف اتحاد دوري الرغبي الوطني الأسترالي، وأعطى ضربة البداية في مباراة للريغبي، إلى جانب الدعم "المادي والنفسي" الذي تلقاه من عدد من المشاهير والنجوم.

 

** رسائل دعم من نجوم العالم

وعبر عدد من نجوم عالم الفن عن مساندتهم للطفل الأسترالي، حيث نشروا تغريدات على حساباتهم الرسمية، لدعمه نفسيا والتأكيد على ضرورة محاربة التنمر.

وفي هذا الصدد، نشر الممثل الأسترالي الشهير هيو جاكمان مقطع فيديو على تويتر، قال فيه "كوادن، أنت أقوى مما تدرك أيها الصديق، وبصرف النظر عن كل شيء، لديك صديق اسمه هيو".

بدوره، علق الممثل الأميركي مارك هاميل، وهو أحد أبطال سلسلة "حرب النجوم"، على الفيديو بالقول "نحن معك.. القسوة مريعة ومفجعة تماما".

كما وجه الممثل الأميركي جيفري دين رسالة دعم إلى كوادن "أريدك أن تعرف أن لديك أصدقاء كثيرين، أنا منهم أنا".

ووصف كودي ووكر، لاعب في الدوري الأسترالي للريغبي، كوادن بــ"المحارب الشاب"، مضيفا "تساءلنا بشكل سريع ما الذي يمكننا تقديمه للطفل لرفع معنوياته قبل كل شيء.. استقباله في الملعب كان أفضل طريقة لنظهر له حبنا". 

حملة لجمع التبرعات وأنشأ الممثل الكوميدي الأميركي براد ويليامز، الذي يعاني من حالة التقزم نفسها، صفحة على "غو فاند مي"، لجمع التبرعات للطفل.

وقال ويليامز "أطلقت هذه المبادرة لنخبر كوادن بأنه لن يتم التسامح مع التنمر، ونخبره أيضا بأنه إنسان رائع يستحق السعادة".

وأدت الحملة، التي شارك فيها مشاهير وصحفيون ورياضيون بارزون، إلى جمع تبرعات للطفل، فاقت قيمتها، حتى الآن، 460 ألف دولار، وفق ما ذكر موقع "سكاي نيوز" البريطاني.

وتقول الأرقام على موقع جمع التبرعات "غو فاند مي" إن عدد المتبرعين في "حملة كوادن" يناهز الـ21 ألف متبرع، فيما يستمر الرقم في الارتفاع.

 

** هل كوادن بايلز ممثل واخترع القصة؟

بعد الضجة التي أثارها كوادن، روجت عدد من المنابر الإعلامية والصفحات الاجتماعية تقارير مفادها أن كوادن يبلغ في الحقيقة 18 عاما، وأنه ممثل كوميدي واخترع القصة بأكملها بهدف "الربح المادي".

موقع "سنوبس" المتخصص في التأكد من صحة الأخبار، نفى هذه التقارير جملة وتفصيلا، وقال إن قصة كوادن حقيقية، مشيرا إلى أنه جرت استضافته قبل أعوام، من طرف قناة أسترالية للحديث عن حالته حين كان عمره لا يتجاوز الـ4 سنوات.

2020-02-23