الخميس 6/2/1442 هـ الموافق 24/09/2020 م الساعه (القدس) (غرينتش)
عائلة قتيل فيلا نانسي تواجه أزمتين جديدتين

واجهت أسرة قتيل منزل الفنانة اللبنانية نانسي عجرم، السوري محمد الموسى أزمتين جديدتين خلال نقل الجثمان إلى سوريا، حيث أطلقت المحامية السورية الوكيل القانوني صرخة في وجه المسؤولين السوريين الذين تقاعسوا عن إمكانية نقله إلى العاصمة السورية دمشق من الحدود، موضحة أن منظمة لبنانية ساعدت في نقله خارج بيروت.

وكتبت رهاب بيطار، في تغريدة لها عبر حسابها على موقع "تويتر"، قائلة: "هل من المعقول أن نجد بسهولة منظمة لبنانية تتبرع بنقل جثمان المغدور محمد الموسى من بيروت إلى الحدود السورية ونفشل بإيجاد جهة سورية تتبرع بنقله من الحدود لداخل دمشق".

وكانت الأزمة الثانية عندما فشلت أسرته والمحامية رهاب بيطار في استخراج أوراق الدفن، فكتبت في تغريدة أخرى لها قائلة: "حتى أنت يامختار كسروان

لماذا تعرقل أوراق الدفن طلبنا شهادة وفاة وليس شهادة جامعية! محمد الموسى".

وكانت قد ناشدت رهاب بيطار الجهات المسؤولة في لبنان وتحديدا الجمهورية اللبنانية بسرعة التصديق على شهادة وفاة محمد الموسى الذي الذي قُتل على يد الطبيب فادي الهاشم في العاشر من شهر يناير الماضي.

وكتبت رهاب بيطار، في تغريدة له عبر حسابها على موقع "تويتر" قائلة: "نداء إلى سفارتنا بالجمهورية اللبنانية مساعدتنا بالإسراع بتصديق شهادة الوفاة الرسمية والخاصة بالمغدور محمد الموسى".

وظهرت رهاب بيطار في مقطع فيديو من أمام قصر العدل في لبنان، أكدت فيه أنها لن تسمح بترخيص الدم أو استخدام النفوذ والشهرة لطمس الحقائق، فقالت: "مش هسمح لأي إنسان إنه يرخص من دم إنسان آخر مهما كان وما راح اسمح وخاصة إذا كان دم عربى إنه يستخدم شهرته ونفوذه وملايينه لطمس الحقيقة، ونصرة الباطل على الحق"

يُذكر أن المحامية السورية رهاب بيطار، كشفت يوم الإثنين أن قاضي التحقيق الأول نقولا منصور، في قصر العدل في بعبدا – جبل لبنان – وافق على تسليم الجثة بعد انتهاء كافة الإجراءات القانونية، فكتبت في تغريدة لها عبر حسابها على موقع "تويتر"، قالت فيها: "تم موافقة قاضي التحقيق الأول بجبل لبنان على تسليم الجثة بناء على طلبنا وبعد انتهاء الإجراءات القانونية المتعلقة بهذا الشأن، بحيث أنجزت اللجنة الطبية تقريرها بعد الكشف على الجثة وسلمته إلى دائرة قاضي التحقيق محمد الموسى".

2020-02-29