الخميس 6/2/1442 هـ الموافق 24/09/2020 م الساعه (القدس) (غرينتش)
الولايات المتحدة تسجل رقما قياسيا في أعداد الوفيات بكورونا وترامب يتوقع رفع القيود عن 29 ولاية قريبا وبحذر

تجاوزت أعداد الوفيات جراء فيروس كورونا في الولايات المتحدة 33 ألفا، أغلبها في نيويورك، فيما بلغ عدد المصابين 670 ألف مصاب.

وتتصدر الولايات المتحدة قائمة الدول الأكثر تضررا من فيروس كورونا، حيث تتجاوز حصيلة الوفيات اليومية ألفي حالة.

وأظهرت آخر الأرقام التي نشرتها جامعة "جونز هوبكنز" أن عدد الوفيات في نيويورك وحدها بلغ 11477 حالة حتى الآن.

وتأتي إيطاليا في المرتبة الثانية كأكثر الدول تضررا بعد الولايات المتحدة، حيث تجاوز عدد الوفيات فيها 22 ألفا، وفي المرتبة الثالثة إسبانيا حيث سجلت حتى الآن 19300 حالة وفاة، وتليها فرنسا بنحو 18 ألف حالة وفاة.

وأعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أن السلطات ستعيد فتح الاقتصاد وترفع القيود المفروضة بسبب فيروس كورونا تدريجيا، مشيرا إلى أن إغلاقا طويل الأمد سيلحق أضرارا ضخمة بالصحة العامة.

وقال ترامب خلال مؤتمر صحفي حول فيروس كورونا، امس الخميس: "نحن لن نفتح كل شيء دفعة واحدة، ولكن بخطوة حذرة بعد أخرى".

وأكد ترامب أن حكام الولايات سيتمكنون من تحديد موقفهم بشأن إعادة فتح الاقتصاد بأنفسهم، وسيكون بإمكانهم الإبقاء على القيود في حال الضرورة، داعيا الولايات إلى العمل بالتنسيق فيما بينها لتكون خطواتها منسجمة.

وتوقع أن 29 ولاية ستتمكن من رفع القيود قريبا.

وأشار ترامب إلى أن الأمريكيين الذين بحالة صحية جيدة سيتمكنون من العودة للعمل حسب الظروف، داعيا إلى مواصلة الالتزام بالتباعد الاجتماعي، وإلى البقاء في المنازل في حال شعر المرء بأعراض المرض.

واعتبر ترامب أن الاستراتيجية التي اتبعتها إدارته لمحاربة فيروس كورونا سمحت بإنقاذ حياة مئات الآلاف من الأشخاص، مؤكدا أن نسبة الوفيات في الولايات المتحدة أدنى بكثير مما هو في دول أخرى.

وحسب توقعات ترامب، فإن حصيلة ضحايا كورونا في الولايات المتحدة ستكون دون 100 ألف شخص، فيما كان عدد الضحايا سيصل إلى 2.2 مليون شخص لولا الإجراءات التي تم اتخاذها، حسب قوله.

وأضاف أن الولايات المتحدة أجرت أكبر عدد من فحوصات كورونا في العالم، مؤكدا أنها ستعزز قدراتها على الفحص.

وأكد ترامب أن الجهود ستركز على رصد أي تفشي جديد لفيروس كورونا في المستقبل واحتوائه بسرعة.

وأشار إلى أنه في حال عاد الفيروس في الخريف، فستضمن توجيهاته استعداد البلاد للعمل وتجاوز المخاطر بسرعة.

كما دعا ترامب للحذر وتفادي دخول الفيروس من الخارج من جديد.

المصدر: RT+رويترز-جامعة جونز هوبكنز + أ ف ب

2020-04-17