الثلاثاء 26/9/1441 هـ الموافق 19/05/2020 م الساعه (القدس) (غرينتش)
فيروس كورونا: منظمة الصحة العالمية تحذر من التسرع في إنهاء حالة الإغلاق

حذر المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم غيبريسوس، من الاندفاع نحو تخفيف إجراءات الإغلاق المفروضة بسبب وباء كورونا.

وقال غيبريسوس إن "الفيروس سيبقى معنا لمدة طويلة"، محذرا من خطر الشعور الزائف بالرضا عن الإجراءات الحالية وما قد يؤدي إليه من تهاون في المعركة ضد الفيروس.

وجدد غيبريسوس تحذيره من التصاعد في أعداد المصابين بالفيروس في قارة أفريقيا وشرق أوروبا وأمريكا الوسطى والجنوبية، مضيفا أن التسرع في رفع إجراءات الحظر قد يؤدي لتفشي الوباء مرة أخرى.

كما دافع عن منظمة الصحة العالمية، مشيرا إلى أنها حذرت العالم مبكرا من تفشي الوباء وخطورته. وقال "بالنظر إلى ما جرى أعتقد أننا أعلنا الطوارئ الصحية في الوقت المناسب وعندما كان أمام العالم وقتا كافيا للتصرف".

وأضاف خلال مؤتمر صحفي في جنيف أن المنظمة أعلنت حالة الطوارئ في الثلاثين من يناير/ كانون ثاني الماضي، بينما تحول الفيروس إلى وباء في الحادي عشر من مارس/ آذار.

ورغم أن الكثير من الحكومات حول العالم قدرت جهود المنظمة تحت قيادة غيبريسوس إلا أنه يواجه بعض الدعوات للتنحي عن منصبه خاصة من جانب ساسة أمريكيين، لكنه رد على ذلك قائلا "سأواصل العمل ليلا ونهارا لإنقاذ الأرواح".

وتخطى عدد المصابين بالوباء حول العالم مليونين و600 ألف شخص بينما بلغ عدد المتوفين أكثر من 181 ألف شخص، حسب إحصاءات جامعة هوبكنز الأمريكية.

وقال غيبريسوس إنه بينما يبدو الوباء في ذروته أو يتراجع في غرب أوروبا إلا أنه لا يزال في مرحلة البداية في دول أخرى عدة.

وحذر من أن "بعض الدول التي تعرضت للوباء مبكرا ترى الآن تصاعدا جديدا في عدد المصابين، ولا يجب أن نقع في هذا الخطأ لأن الطريق أمامنا لا يزال طويلا وهذا الفيروس سيبقى معنا فترة طويلة".

وأشار إلى أنه لا شك في أن إجراءات مثل البقاء في المنازل وعدم الاختلاط قد ساعدت على تقليل تفشي الوباء، ونجحت في تقليل عدد المصابين في الكثير من البلدان إلا أن الفيروس يبقى خطيرا.

وفي نفس المؤتمر قال المدير التنفيذي للمنظمة مايك رايان، إنه بالنسبة لاستئناف الفعالياتالجماهيرية مثل المباريات الرياضية يجب أن يكون هناك سلوكا اجتماعيا جديدا بين الحكومات والمواطنين وأنه يجب أن يعي الجميع أنه سيكون هناك خطورة واحتمالية للتعرض للإصابة في كل الأحوال.

انتقادات أمريكية

ووجه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب انتقادات للمنظمة الأسبوع الماضي، وأعلن أنه علق مساهمة بلاده في ميزانيتها واتهمها بالفشل في إدارة أزمة تفشي الوباء والتحذير منه عندما ظهر في الصين نهاية العام الماضي.

وكرر وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو الثلاثاء انتقاداته للمنظمة والصين، قائلا إن واشنطن "تعتقد بشدة أن الحزب الشيوعي الصيني الحاكم لم يبلغ منظمة الصحة العالمية عن الفيروس الجديد في الوقت المناسب".

وبخصوص المنظمة أضاف بومبيو أن "الذراع التنفيذي للمنظمة فشل أيضا في التعامل مع هذا الوباء" وأن "الشفافية والتصرف بشكل صحيح أمران ضروريان لإنقاذ الأرواح".

2020-04-23