الإثنين 4/6/1442 هـ الموافق 18/01/2021 م الساعه (القدس) (غرينتش)
العدل يتيم ، والحب تنهشه ألأنياب...خالدية أبو جبل

تُصَفِرُ الريح ، تضرب كفا بكف

على رحيل من حلّوا ورحلوا

دونما أستئذان ...

وأخلوا وراءهم المكان ، تركوه للأشباح ، ولرياح صفراء حزينة تنوح على هجر الخلان ،

بابي ياريح بدفتيه طوع يديك ،

فاعصفي ، وزمجري ، وأغضبي

واسحقي كل شيء

رحل الساكن ، وحلّ بالمسكن الهوان ،

ثوري ، ثوري لا تتوقفي

أيهذا القلب البركان ،

لا تتوقف ، انبض وانزف وزمجر

الدنيا غاب ،

والعدل يتيم ، والحب تنهشه ألأنياب ...

خالدية أبو جبل

27/4/2020

2020-04-29