الجمعة 10/12/1441 هـ الموافق 31/07/2020 م الساعه (القدس) (غرينتش)
معك الحب ميسر ليس مخيّر...حنان الحاج

أنا الموقعة أدناهْ، أتعهد لنفسي أولا ومن ثم أمام حرتقة هذا العالم أن لا يكوي فؤادي حبًّا ولا تضعفني مشاعرا، ولا يحبطني خذلان.

الساعة الثانية وخمسُ وعشرون دقيقة من النسيان، استوقفتني عيناه، انبثقت منهما سراديب الذكرى الموصدة في زند الماضي.

قلبي الوديع يوّمض من أمامه، وعقلي العنيد يدفعني لمنحدرات الامبلاة وعلى معترك المشاعر والمنطق أتمزق أنا هناك. جعلتَ مني شطرين يحترقا في أتون التخبطات، قسما يهروّل اليك ليعانق الذكرى والاخر يبغضك وبشدّة.

ابتسمتَ فستقط جنجر الغضب من جسدي وصرت أنزفك شوقًا!

ثمّة أشياء مهما حاولنا عصيانها وتجاهل تحرشها تدفعنا اليها رغما عنها، لا مفر منها سوى إليها.

معك كان الحب ميسر لا مخيّر.

زرعت كفك في عتمت شعري فسقطتُ على عاتقك كما ورقة الخريف، خنت هدنة النسيان وخنت نفسي وخنت الكبرياء، منساقةً مع ماضي مكدس بالذكريات لكنه محمل بالوجع لمستقبل قادم.

فأنا التي تعي كم تتقن زرع الخناجر في جسدي، معك لا إمكانية للخير فإما أنت وإما أنتَ

2020-07-31