السبت 1/2/1442 هـ الموافق 19/09/2020 م الساعه (القدس) (غرينتش)
فداءً لزوجها وطفلها..مقتل أستاذة جامعية بدافع الثأر

وقعت جريمة قتل جديدة في محافظة المنيا جنوبي مصر بدافع الثأر، حيث تلقت أستاذة جامعية طلقات نارية، بعد تعرضها هي وزوجها وابنها لهجوم مسلح.

ووفقا لصحيفة "روز اليوسف" المصرية، فإن بلاغا وصل الأجهزة الأمنية يفيد بمقتل المدرّسة المساعدة بكلية دار العلوم بجامعة مصر، أمل عبد الحميد "28 عاما"، وإصابة زوجها أسامة "30 عاما" بطلق ناري في البطن.

وكشفت تحريات الأجهزة الأمنية، أن سبب الحادثة هو خصومة ثأرية بين عائلتين بقرية بني حماد التابعة لمحافظة المنيا تعود إلى 3 أشهر.

وأشارت إلى أنه كان هناك خلافات بين زوج الضحية وإحدى العائلات الأخرى، راح ضحيتها شخص في وقت سابق، لتقرر عائلته الأخذ بالثأر من أحد أفراد عائلة زوج الضحية.

وأوضحت الأجهزة الأمنية أن المناوشات تجددت يوم عيد الأضحى المبارك، الجمعة، بعد وصول الدكتورة أمل وزوجها وطفلهما الصغير إلى منزل والدها لتقديم التهنئة بالعيد، إذ أطلق عليهم شخص عيارات نارية من بندقية آلية.

ولفتت التحريات أن الدكتورة تصدت للعيارات النارية وافتدت زوجها وطفلها الصغير، ولفظت أنفاسها الأخيرة إثر طلقة بالرقبة.فداءً لزوجها وطفلها..مقتل أستاذة جامعية بدافع الثأر - موقع رام ...

وأصيب زوجها بـ4 رصاصات متفرقة في البطن، وخضع لعملية جراحية، في حين نجا طفلهما (6 أشهر).

وألقت الأجهزة الأمنية القبض على مرتكب الواقعة، وعُرض على النيابة العامة بعد ضبط السلاح الناري المستخدم.

ولم تتوقف جرائم القتل على خلفية الثأر في مصر، فقبل أيام شهدت محافظة المنيا، جريمة ثأر راح ضحيتها طالب بكلية الطب، قتله المجرمون بـ"الساطور".

2020-08-02