الخميس 7/6/1442 هـ الموافق 21/01/2021 م الساعه (القدس) (غرينتش)
وفاة طفل احتراقا واصابة والده وشقيقه بحريق في منزلهم بغزة

غزة -الوسط اليوم

توفى طفل فلسطيني واصيب شقيقه الأصغر ووالده بجراح إثر تعرض منزلهم لحريق هائل بحي الصبرة في مدينة غزة،حسبما أعلن د.أشرف القدرة الناطق باسم وزارة الصحة بحكومة غزة.

وقال القدرة ان الطفل أشرف شادي حسن كالي (عامين) توفى واصيب شقيقه الأصغر محمد (عام) بحروق بين متوسطة وخطيرة بالاضافة الي اصابة والدهم بحروق خطيرة جراء حريق اندلع في منزلهم بحي الصبرة جراء اشعال وسائل بدائية لاناره المنزل اثناء انقطاع التيار الكهربائي عن المنطقة ليلة أمس.

وأوضح القدرة ان الأب والطفل محمد لا يزالا  يتلقيا العلاج المكثف في مستشفى الشفاء غرب مدينة غزة .

من جانبه جددت المديرية العامة للدفاع المدني مناشداتها للأمهات في قطاع غزة بعدم استخدام الشموع على الإطلاق من أجل الإنارة بديلا عن انقطاع التيار الكهربائي، مؤكدة أن غالبية الحرائق التي حدثت وأودت بحياة أطفال أسبابها شمعة نسيتها أم في غرف أطفالهن.


وأعربت مديرية الدفاع المدني في بيان لها الاثنين عن استغرابها الشديد من عدم استجابة أرباب الأسر لاسيما الأمهات لنداءات الدفاع المدني ودوراتها التوعوية التي تعقدها في المدارس والمساجد والأحياء والتي تحذر من مخاطر هذه الشموع.


وقالت المديرية إن الأمهات لا تدركن خطورة هذه الشموع إلا عندما تحل بأسرهن كارثة لا تحمد عقباها، داعية كافة المواطنين لاسيما الأمهات إلى استخدام مصابيح الشحن "الكشافات" بديلا من هذه الشموع المميتة، مشيرة إلى أن عدد الحرائق التي أحدثتها الشموع خلال العام الجاري تجاوزت 35 حريقا نتج عنها وفاة ستة أطفال وعشرات الإصابات معظمها من الأطفال، عوضا عن الأضرار المادية الكبيرة التي تحدثها هذه الحرائق.ش

2012-11-12