الجمعة 4/4/1442 هـ الموافق 20/11/2020 م الساعه (القدس) (غرينتش)
التنمر الالكتروني جريمة ....بقلم أحمد مهيب حمودة

  قال مخترع السلاح ( الأن يتساوى القوي والجبان ) الشيء نفسه يسري على مواقع التواصل الإجتماعي فأصبح كل من يمتلك حسابا على هذه المواقع يمثل الحاكم الذي يحاسب الجميع من خلال الشكل او اللون وصولا الى الدين واللبس .  

وفي حين أن الجهود موجهة للحد من التنمر المباشر سواء اللفظي او الجسدي الا ان التنمر الالكتروني لا يقل خطورة عن التنمر المباشر بل يعد أكثر خطورة من التنمر المباشر لأنه ينتشر انتشاراً سريعاً .

ويعرف التنمر الالكتروني على أنه السلوك العدواني الذي يقوم على استخدام الأجهزة الإلكترونية وشبكة الانترنت لإلحاق الأذى بالأخرين والإساءة لهم .

وحسب الدراسات الحديثة فإن أكثر المواقع التي يتعرض فيها الأشخاص للتنمر الالكتروني هو موقع الفيس بوك والانستجرام وهناك عدة انواع للتنمر الالكتروني ومنها

١/ المضايقة   

٢/ تشويه السمعة   

٣/ نشر الشائعات   

  ٤/ انتحال الشخصية    

٥/ الابتزاز الالكتروني 

٦/الخداع

ويسبب التمنر الالكتروني أثار سلبية من أهمها اكتئاب الضحية وصعوبة ثقة الضحية بالأخرين وفقدان الشعور بالأمان والتشتت الذهني واضطرابات في النوم والأكل ومن أخطر الأثار وصول الضحية لمرحلة يظن فيها ان انهاء حياته هو السبب الوحيد للخلاص من الحالة التي يعيشها لا تكن شريكا بالتنمر في كثيرٍ من الأحيان يتصرّف الإنسان مع المواضيع التي ينشرها المتنمّر على مواقع الإنترنت بشكلٍ خاطئ، فيجعلهُ يُساهم في دعم المتنمّر ومساندتهُ في تحقيق أهدافهُ ولو حتّى دون قد مباشر، كان يقوم مثلًا:  وضع إعجاب على ما يحمل إساءة للآخرين. وضع علامة أو إشارة تدل على أنّك مؤيد لما يحمل الإساءة للضحيّة. إعادة إرسال ما يحمل الإساءة لأي شخص آخر كالإخوة أو الأصدقاء.

أن تكون لا مباليًا حين تكون شاهدًا على حديث بين أشخاص ويبدأ أحدهم بالتنمّر على الآخر. طرق التخلّص من مشكلة التنمّر الالكترو التحفّظ على المعلومات والصور الشخصيّة على مواقع التواصل الاجتماعي بعيدًا عن متناول الجميع. في حال الوقوع ضحيّة للتنمّر الالكتروني على الشخص أن يتقرّب من عائلتهِ وأن يطلب مساعدتهم بشكلٍ سريع بدلًا من الخوف. التعرّف على القوانين التي تشتمل عليها سياسة مواقع التواصل الاجتماعي، والحرص على معرفة الطرق التي يستطيع من خلالها مقاضاة المتنمّر الكترونيًا. عدم تنازل الضحيّة عن حقوقهِ أمام الشخص المُتنمّر، وعدم إظهار ضعفهِ وخوفهِ منه، وذلك لكي لايتمادى بهذهِ الإساءات الالكترونيّة. قيام الضحيّة بتصوير كل الأعمال التي قام بها المُتنمّر ضدّه ليُرسلها إلى مركز الأمن المختص بمقاضاة المتنمرين لأخذ الإجراءات اللازمة.

وحول هل يعد التنمر جريمة ام لا نعم يعد التنمر الالكتروني جريمة الكترونية وللفهم اكثر دعونا نوضح معنى الجريمة الالكترونية تعرف الجريمة الالكترونية: انها كل سلوك إجرامي يأتيه الجاني باستخدام الانترنت والاجهزة الالكترونية وكون التنمر اساسا جريمة يعاقب عليها الشارع نتيجة إلحاق الضرر بالغير فهي كذلك عند استخدام التقنيات كأداة جريمة الكترونية ووفقا لقانون الجرائم الإلكترونية في فلسطين فانه يُعاقب على هذه الجريمة بالحبس مدة لا تقل عن سنة او بغرامة لا تقل عن ألف شيكل

2020-11-20