الثلاثاء 5/6/1442 هـ الموافق 19/01/2021 م الساعه (القدس) (غرينتش)
الرئيس يقبل استقالة عزام الشوا من منصبه كمحافظ لسلطة النقد

قالت مصادر فلسطينية ان محافظ سلطة النقد عزام الشوا قدم استقالته من منصبه الى الرئيس محمود عباس الذي وافق عليها.

واوضحت المصادر ان عضو مجلس ادارة سلطة النقد د. فراس ملحم هو الأوفر حظا لشغل منصب محافظ سلطة النقد في الفترة المقبلة.

وكان الرئيس عباس قد أصدر في تشرين الثاني/نوفمبر 2019 مرسوما رئاسياً جدد خلاله لمحافظ سلطة النقد عزام الشوا لولاية ثانية في منصبه تمتد حتى العام 2023.

وعين الشوا محافظا لسلطة النقد للمرة الاولى عام 2015 وجاء خلفا لجهاد الوزير، وقبلها كان يشغل  منصب مدير عام البنك التجاري الفلسطيني، كما تسلم حقيبة وزارة الطاقة في الحكومة السادسة العام 2003، وعمل العام 1994 رئيساً إقليمياً لفروع البنك العربي في قطاع غزة، وكان ايضاً رئيساً لمجلس إدارة جمعية البنوك الفلسطينية العام 2012، وهو عضو مجلس إدارة في صندوق الاستثمار الفلسطيني، كما عمل مديرا للعلاقات الخارجية في بنك فلسطين، ومديراً عاماً لبنك القدس حتى نهاية العام 2012.

وشهدت سلطة النقد، في الآونة الاخيرة تغييرات، حيث كان الرئيس قد أصدر مرسوما رئاسيا في كانون الأول/ديسمبر 2020 بتعيين محمد مناصرة نائباً لمحافظ سلطة النقد بناء على تنسيب مجلس الوزراء 

ولفتت المصادر الى ان عضو مجلس الإدارة فراس ملحم هو الأوفر حظا لشغل منصب محافظ سلطة النقد.

ويحمل ملحم شهادة الدكتوراه في القانون، من جامعة بلجيكية عام 2004، والماجستير من جامعة بير زيت عام 2000، والبكالوريوس من جامعة مغربية عام 1993. وهو عضو نقابة المحامين الفلسطينيين، ويجيد اللغتين العربية والإنجليزية بطلاقة.

وعمل رئيساً لفريق حكم القانون (العدالة والأمن) في مكتب الرباعية الدولية لمدة تزيد عن أربع سنوات، وكان مسؤولاً لمكتب التظلمات في سلطة النقد الفلسطينية لمدة أربع سنوات أيضاً، وخبيراً في التدريب القضائي في مكتب النائب العام من خلال مكتب الأمم المتحدة لخدمات المشاريع (UNOPS) لمدة عام، وعمل لمدة ثلاث سنوات نائب رئيس فريق وخبيراً أساسياً ضمن مشروع سيادة الثاني لتعزيز القضاء الفلسطيني الممول من الاتحاد الأوروبي.

كما عمل الدكتور ملحم لسنوات طويلة، امتدت لما يقرب من ثمانية عشر عاماً، مدرباً حول الصياغات التشريعية، ومستشاراً قانونياً، وباحثاً رئيسياً مقيماً في السلطة الفلسطينية، في عدة مشاريع، بعضها ممول من الاتحاد الأوروبي وأخرى من منظمة الشفافية الدولية في المملكة المتحدة، ومنها مشروع حول مكافحة الفساد، وآخر حول الحوكمة الإلكترونية.وعمل الدكتور ملحم محاضراً في كلية القانون بجامعة بير زيت من 2004 حتى 2009 تقلد أثناءها منصب مساعد عميد الكلية، كما عمل محاضراً زائراً في جامعة فلورنس الإيطالية (2011) وعدة جامعات بلجيكية (2000 – 2002)، وكان بين عامي 2007 و2009 مستشاراً لوزير الداخلية الفلسطيني.

للدكتور فراس ملحم ثلاثة عشر مؤلفاً حول قضايا قانونية و قضائية وتشريعية، بعضها صدر عن معهد ماس، وأخرى صدرت عن جامعة بير زيت، أحدثها كتاب تطور المراجعة القضائية في فلسطين (2015).

2021-01-03