الإثنين 4/6/1442 هـ الموافق 18/01/2021 م الساعه (القدس) (غرينتش)
تأجيل انتخابات برشلونة بسبب الخوف من كورونا

لن يتمكن نادي برشلونة الإسباني من إجراء انتخاباته المقرر إقامتها يوم 24 يناير الجاري، بسبب الخوف من كورونا.

و قالت حكومة اقليم قطالونيا اليوم الجمعة إن نادي برشلونة قرر تأجيل انتخاباته الرئاسية والتي كانت مقررة في 24 يناير الجاري بسبب الخوف من انتشار العدوى بكورونا مع تزايد عدد حالات العدوى في الاقليم.

وجاء قرار التأجيل بعد يوم واحد من تمديد سلطات قطالونيا القيود المطبقة والتي تمنع المواطنين من مغادرة بلدياتهم إلا لأغراض العمل والتعليم ولأسباب طبية.

وبعد تمديد حكومة قطالونيا القيود في الاقليم بعد تزايد عدد حالات الإصابة بالفيروس سريع الانتشار عقدت السلطات اجتماعا مع ممثلي برشلونة اليوم الجمعة.

وتقتصر المنافسة على منصب الرئيس بين ثلاثة أشخاص هم الرئيس السابق خوان لابورتا ورجل الأعمال فيكتور فونت والمدير السابق توني فريشا.

وتأتي الانتخابات بعد استقالة الرئيس السابق جوسيب ماريا بارتوميوو في أكتوبر الماضي.

وبحسب صحيفتي "سبورت" و"موندو ديبورتيفو" الكتالونيتين، فإن البارسا طلب تأجيل الانتخابات بسبب صعوبة التصويت في ظل حالة الإغلاق الحالية بسبب جائحة فيروس كورونا. 

واقترح برشلونة على السلطات الكتالونية إمكانية إجراء التصويت عبر البريد، وهو أمر يمكن تحديده في غضون شهر.

وبحسب برنامج "التشيرنجيتو" التليفزيوني الإسباني، فإن السلطات استجابت لمطالب برشلونة، وقررت تأجيل الانتخابات بالفعل.

واجتمع مسؤولو برشلونة بالجهات المعنية صباح اليوم الجمعة لطلب تأجيل الانتخابات مع اقتراح فتح باب التصويت عبر البريد، لتمكين كافة المصوتين من الإدلاء بأصواتهم بأريحية. 

ومن المقرر اجتماع كافة المرشحين للانتخابات خلال الساعات القادمة، لإبداء أرائهم حول تأجيل الانتخابات لما بعد 24 يناير.

وحال تأجلت الانتخابات بشكل رسمي، فإن النادي سيضمن تصويت ما لا يقل عن 45% من الأعضاء الذين يعيشون خارج برشلونة وفي البلدان أو المدن.

2021-01-15