الخميس 18/8/1442 هـ الموافق 01/04/2021 م الساعه (القدس) (غرينتش)
نتائج انتخابات المستعمرة...حمادة فراعنة

 من بين 39 قائمة حزبية شاركت في انتخابات كنيست المستعمرة الإسرائيلية يوم 23/3/2021 ، فازت 13 قائمة تجاوزت نسبة الحسم، أغلبها تمثل اتجاهات يمينية ويمينية سياسية متطرفة واتجاهات دينية يهودية متشددة، وحجم التباينات بينها محدودة ولكنها تتصارع على السلطة مشكّلة معسكرين يدوران حول شخص رئيس الليكود، رئيس حكومة المستعمرة منذ العام 2009، نتنياهو، معسكر لا يوفر له فرصة تشكيل الحكومة، بعد أن خسر الليكود 6 مقاعد وتراجع من 36 مقعداً حصل عليها في الدورة الانتخابية الماضية 2/3/2020، إلى 30 مقعداً في الدورة الحالية، وبالتالي لا يملك 61 مقعداً تمكنه من تشكيل الحكومة المقبلة، والمعسكر الآخر تسوده تعارضات تحرمه من تشكيل حكومة ائتلافية، ولذلك لن تتوفر فرصة للمعسكرين إلا إذا استطاع أحدهما اختراق الآخر وكسب انحيازات لصالحه بفكفكة المعسكر المنافس.

في التدقيق بالمعطيات الرقمية نجد أن عدد أصحاب حق الاقتراع بلغ 6.578.084 وصل منهم إلى صناديق الاقتراع 4.435.805 صوتاً، بنسبة 67.4 بالمائة، ولما كانت نسبة الحسم أي تجاوز خط الوصول إلى البرلمان هي 3.25 مما يعني أن القائمة تحتاج إلى 143.311 صوتاً حتى تحقق فرصة النجاح.

الفلسطينيون الذين بقوا في بلدهم في مناطق الجليل والمثلث والنقب ومدن الساحل المختلطة، لديهم 1.020.000 صاحب حق اقتراع، بما يوازي 17 بالمائة، ولكن الذين شاركوا في الانتخابات هذا العام وصل عددهم إلى 470 ألفاً فقط أي ما يوازي 46.3 بالمائة مقارنة مع نسبة تصويت للإسرائيليين وصلت إلى 71 بالمائة، أي أن الفرق بين الفلسطينيين والإسرائيليين وصل إلى 32 بالمائة.

أصوات الفلسطينيين العرب توزعت إلى:

1- القائمة العربية المشتركة المشكلة من ثلاثة أحزاب هي الجبهة الديمقراطية والتجمع الوطني والحركة العربية للتغيير حصلوا على 212.048 صوتاً منهم حوالي 5 آلاف إسرائيلي صوتوا للقائمة العربية المشتركة، وبذلك حصلت المشتركة على 42% من المصوتين الفلسطينيين.

2- حصلت القائمة العربية الموحدة المشكلة من الحركة الإسلامية الجنوبية مع مستقلين على 167.132 صوتاً بنسبة 35.5 %، مع العلم أن الحركة الإسلامية الشمالية بقيادة رائد صلاح تقاطع الانتخابات البرلمانية وترفض المشاركة بها لأسباب سياسية وطنية وعقائدية.

3- حصلت الأحزاب الصهيونية الإسرائيلية على 94 ألف صوتاً من المصوتين العرب بما يوازي 20 % من الأصوات الفلسطينية، وهي نسبة مرتفعة مقارنة مع دورات الانتخابات البرلمانية السابقة، علماً أن المقعد النيابي يحتاج وفق معطيات الانتخابات إلى 36.158 صوتاً لكل مقعد.

النتائج النهائية لتوزيع المقاعد على الأحزاب والكتل كانت كما يلي:

1- الليكود برئاسة نتنياهو حصل على 30 مقعداً، 2- هناك مستقبل برئاسة يائير لبيد على 17 مقعداً، 3- شاس برئاسة أريه درعي 9 مقاعد، 4- أزرق أبيض، بيني غانتس 8 مقاعد، 5- العمل، ميراف ميخائيلي 7 مقاعد، 6- يهودت هتوراة، موشي جفني 7 مقاعد، 7- يمينا، نفتالي بينيت 7 مقاعد،8- إسرائيل بيتنا، أفيغدور ليبرلمان 7 مقاعد، 9- الصهيونية الدينية، بتسليئيل سموريتش 6 مقاعد، 10- القائمة العربية المشتركة، أيمن عودة 6 مقاعد، 11- ميرتس، نيتسان هوروفيتس 6 مقاعد، 12- أمل جديد، جدعون ساعر 6 مقاعد، 13- القائمة العربية الموحدة برئاسة منصورعباس 4 مقاعد.

حصيلة المواقف أن معسكر نتنياهو لديه 52 مقعداً، وإذا انضم إليه حزب المستوطنين برئاسة نفتالي بينيت سيحصل على 59 مقعداً، بينما المعسكر الآخر لديه 51 مقعداً، ولذلك تبقى الكتلة العربية الموحدة، والكتلة العربية المشتركة هما مكملتان بعشر مقاعد للنصاب لأي من المعسكرين.

2021-04-01