الأربعاء 28/10/1442 هـ الموافق 09/06/2021 م الساعه (القدس) (غرينتش)
بلينكن:'الصين قمعية بالداخل وعدائية في الخارج'

قال وزير الخارجية الأميركي، أنتوني بلينكن، في مقابلة تلفزيونية بثّت الأحد، أنّ الصين باتت في السنوات الأخيرة تتصرّف بطريقة "أكثر قمعية في الداخل وأكثر عدائية في الخارج".

وأضاف بلينكن في مقابلة مع شبكة "سي بي إس" ضمن برنامج "60 دقيقة"، أنّ "ما رأيناه خلال السنوات الأخيرة هو أنّ الصين تتصرّف بطريقة أكثر قمعية في الداخل وأكثر عدائية في الخارج. هذا واقع".

واعتبر أنّ الصين هي "الدولة الوحيدة في العالم التي لديها القدرات العسكرية والاقتصادية والدبلوماسية لتقويض أو تحدّي النظام القائم على قواعد نتمسّك بها بشدّة ومصمّمون على الدفاع عنها".

وتابع الوزير الأميركي "لكنّني أريد أن أكون واضحاً للغاية... هدفنا ليس احتواء الصين أو كبحها أو تقييدها، بل هو الحفاظ على هذا النظام القائم على قواعد تشكّل الصين تحدّياً لها".

وتأتي هذه التصريحات بعد أن أكّد الرئيس الأميركي، جو بايدن، في أول خطاب له أمام الكونغرس، يوم الأربعاء الماضي، أنّ إدارته "لا تسعى إلى الصراع مع الصين" ولكنّها في الوقت نفسه "على استعداد للدفاع عن المصالح الأميركية في كلّ المجالات".

وتكرّرت التوتّرات بين القوّتين العظميين في السنوات الأخيرة. وتخوض القوات المسلّحة الصينية والأميركية صراعاً على النفوذ في منطقة آسيا والمحيط الهادئ، وبخاصة في بحر الصين الجنوبي وحول جزيرة تايوان.

وفي آذار/مارس الفائت حرص بلينكن على لفت النظر إلى "الإبادة الجماعية المرتكبة بحقّ الأويغور وغالبيتهم مسلمون" في إقليم شينجيانغ الصيني.

2021-05-03