الخميس 29/10/1442 هـ الموافق 10/06/2021 م الساعه (القدس) (غرينتش)
اللد: رئيس البلدية و"النواة التوراتية" وشرطة الاحتلال يقتحمون مدرسة عربية

اقتحمت عناصر من "النواة التوراتية" التي تشكلت من "متدينين متطرفين" ورئيس بلدية اللد المعروف بتصريحاته العنصرية، يائير رفيفو، بحماية قوات من الشرطة الإسرائيلية، مدرسة الرازي الابتدائية في مدينة اللد، صباح اليوم الخميس، تمهيدا لضم جزء كبير منها إلى "المدرسة التوراتية" التي أقيمت بالقرب منها. 

وتفقد رئيس البلدية وعناصر من "النواة التوراتية" ورئيس قسم التربية والتعليم في البلدية الساحة التي قرروا مصادرتها للمدرسة اليهودية، من أجل إقامة "كلية عسكرية"، حسب عدد من المواطنين العرب في اللد.

وجاء هذا الاقتحام بعد أن قام عدد من الناشطين والأهالي العرب في اللد بزرع شجيرات بالساحة التي تخطط البلدية للاستيلاء عليها ومصادرتها من المدرسة العربية لصالح الكلية العسكرية.

ولم يكن هذا الاقتحام الأول للمدرسة، إذ تصدى عدد من الأهالي والناشطين السياسيين لقوات الشرطة ومنعوها من نقل المركبات من الساحة قبل نحو أسبوعين.

وقالت احدى معلمات المدرسة لـ"عرب 48" إنه "تفاجأنا من وصول قوات من الشرطة إلى المدرسة، برفقة رئيس البلدية و’النواة التوراتية’ والمشهد لم يكن مريحا لنا ولطلاب المدرسة الذين يعيشون بخوف منذ الأحداث الأخيرة".

وأكدت أن "البلدية لا تمل، وتصر على مصادرة الجزء الخلفي من المدرسة لصالح المدرسة اليهودية، ولكن الأهالي والناشطين يهبون لحماية المدرسة".

عرب48

2021-06-10