الجمعة 1/3/1443 هـ الموافق 08/10/2021 م الساعه (القدس) (غرينتش)
تشيلسي بطلاً لـ "السوبر الأوروبية" للمرة الثانية في تاريخه

فاز تشيلسي الإنجليزي بلقب كأس السوبر الأوروبية للمرة الثانية في تاريخه، عقب تغلبه على فياريال الإسباني  6/5 بضربات الترجيح عقب نهاية الوقت الأصلي والإضافي بالتعادل 1 / 1.

وتقدم حكيم زياش لتشيلسي في الدقيقة 26، قبل أن يدرك جيرارد مورينو التعادل لفياريال في الدقيقة 74، ومع نهاية الوقت الأصلي والشوطين الإضافيين بالتعادل، تم اللجوء لضربات الترجيح التي ابتسمت للفريق الإنجليزي.

وأضاف تشيلسي لقبا أوروبيا آخر بعدما توج بلقب دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي بتغلبه 1 / صفر على مواطنه مانشستر سيتي، فيما خطف فياريال لقب الدوري الأوروبي بعد ضربات ترجيح مثيرة مع مانشستر يونايتد الإنجليزي.

وبدأت المباراة بأداء اتسم بالحذر من جانب الفريقين، حيث لم يبادر تشيلسي بالهجوم رغم تواجد العديد من الأسماء الهجومية الكبيرة مثل المغربي حكيم زياش والألماني كاي هافيرتز ومواطنه تيمو فيرنر في قيادة خط الهجوم.

على الجانب الأخر اختار يوناي إيمري المدير الفني لفياريال الدفع بالثنائي بولاي ديا وجيرارد مورينو في خط هجوم الفريق الإسباني الذي خطف لقب الدوري الأوروبي من مانشستر يونايتد الإنجليزي.

وفي الدقيقة السادسة سدد تيمو فيرنر مهاجم تشيلسي كرة قوية من خارج منطقة الجزاء، لكن سيرجيو أسينخو حارس مرمى فياريال تصدى للكرة قبل أن تتكفل العارضة بإبعادها عن مرماه.

وبعد هذه الفرصة تسيد تشيلسي المباراة، حيث كان الفريق الأكثر امتلاكا للكرة وتهديدا على المرمى، فيما بدا وأن فياريال استسلم لسيطرة الفريق الإنجليزي.

وفي الدقيقة 26 سجل تشيلسي هدف التقدم عن طريق زياش حيث تلقى كرة الأخير كرة عرضية داخل  منطقة الجزاء من زميله هافيرتز، ليسددها من مسافة قريبة لتسكن شباك الحارس أسينخو.

وأبعد السنغالي إدوارد ميندي حارس مرمى تشيلسي فرصة لفياريال في الدقيقة 36، بعدما تصدى لتسديدة من بولاي ديا.

واضطر توماس توخيل المدير الفني لتشيلسي، إلى إجراء تبديل اضطراري في اللحظات الأخيرة من الشوط الأول، بعد تعرض زياش لإصابة في الكتف أجبرته على الخروج من المباراة ليحل الأمريكي كريستيان بولسيتش بدلا منه.

ومع بداية الشوط الثاني استفاق فياريال وحاول العودة للمباراة مجددا، مستغلا تأثر تشيلسي بإصابة زياش صاحب الهدف الوحيد.

وبمرور الوقت أظهر فياريال خطورة على مرمى ميندي، وحاول إدراك التعادل في أكثر من مناسبة عن طريق جيرارد مورينيو وبولاي ديا.

وفي الدقيقة 74 نجح الفريق الإسباني في إدراك التعادل عن طريق جيرارد مورينيو، حينما تلقى تمريرة من ديا بعقب القدم داخل منطقة الجزاء، ليضع الكرة في الشباك مسجلا هدف التعادل.

وبعد هدف التعادل أصبح فياريال أكثر خطورة وهدد مرمى ميندي في أكثر من مناسبة، لكن تشيلسي بدوره لم يستسلم وشن العديد من الهجمات على مرمى أسينخو دون أن يحالفه التوفيق.

ولم تنجح محاولات الفريقين في ترجيح كفة أحدهما لينتهي الوقت الأصلي للمباراة بالتعادل 1 / 1 ويلجأ الفريقان إلى شوطين إضافيين.

وغلب الأداء الحذر على تشيلسي وفياريال في الشوطين الإضافيين، مع بعض المحاولات القليلة من جانب هجوم الفريقين.

وانحصر اللعب في وسط الملعب لينتهي الشوطان الإضافيان بدون جديد ليتم اللجوء إلى ضربات الترجيح لحسم هوية صاحب اللقب.

وقبل نهاية الشوط الإضافي الثاني استبدل توماس توخيل مدرب تشيلسي الحارس السنغالي ميندي بزميله الإسباني كيبا أريزابالاجا المميز في ضربات الترجيح.

وابتسمت ضربات الترجيح لتشيلسي رغم أن لاعبه الألماني كاي هافيرتز أضاع الركلة الأولى لكن زملاءه سيزار أزبلكويتا وماركوس ألونسو و ماسون ماونت وجورجينو وكريستيان بولسيتش وانطونيو روديجر رجحوا كفة الفريق الإنجليزي بتسجيلهم لباقي الركلات.

وتألق كيبا أريزابالاجا وأكد أحقيته بثقة توخيل بعدما تصدى لضربتي ترجيح من الجزائري عيسى ماندي وراؤول ألبيول، فيما سجل لفياريال كل من جيرارد مورينو وبريفيس استوبينان وموي جوميز ودانيال رابا و خوان فويث.

2021-08-12