الجمعة 25/1/1443 هـ الموافق 03/09/2021 م الساعه (القدس) (غرينتش)
صفقة تجارية ضخمة بين شركتين إسرائيلية وإماراتية

 كشفت شركة "ديليك" الإسرائيلية، الخميس، عن إبرامها صفقة تبيع بموجبها حصتها البالغة 22 بالمئة من حقل غاز "تمار"، الواقع شرقي البحر الأبيض المتوسط، إلى شركة "مبادلة" للنفط التابعة لحكومة أبوظبي، بمبلغ يقارب المليار دولار.

وقالت "ديليك" إن الأمر يشكل أكبر صفقة تجارية يتم إبرامها ما بين شركات إسرائيلية وإماراتية، منذ تطبيع العلاقات بين البلدين العام الماضي.

وتم التوصل إلى الاتفاق المبدئي بشأن الصفقة في أبريل، إلا أن الموافقات الحكومية استغرقت وقتا بعد ذلك.

ويعتبر حقل "تمار" للغاز واحدا من مصادر الطاقة الرئيسية لإسرائيل، ويتمتع بقدرة على إنتاج 11 مليار متر مكعب من الغاز سنويا، ما يغطي أغلبية احتياجات السوق الإسرائيلية، والغاز المصدّر إلى مصر والأردن.

ووفقا لما صرحت "مبادلة" فإن عملية الاستحواذ "ستكمل استراتيجيتها (..) المنحازة للغاز بما يتوافق مع أهدافها" في مجال الطاقة.

وتمتلك "ديليك" كذلك حصة كبيرة من حقل الغاز القريب "ليفياثان"، وتعمل على بيع ما تملكه في "تمار" للتماشي مع تحركات الحكومة لفتح السوق أمام المزيد من المنافسة.

من جهته، قال الرئيس التنفيذي في "ديليك"، يوسي آبو، إن "الصفقة الضخمة مع شركة من الإمارات، إلى جانب تصدير الغاز لمصر والأردن، تمثل إجراءات على الأرض و(تظهر) تماما كيفية بناء شرق أوسط جديد".

2021-09-03