الأحد 4/2/1443 هـ الموافق 12/09/2021 م الساعه (القدس) (غرينتش)
الرئيس التونسي: يمكن تعديل الدستور بما يتماشى مع مطالب الشعب

أكد الرئيس التونسي قيس سعيد، ليلة الأحد، أنه بالإمكان إجراء تعديلات على نصوص الدستور التونسي بما يتماشى مع مطالب الشعب.

وقال الرئيس التونسي: "أحترم الدستور، ولكن يمكن إدخال تعديلات على النص.. الشعب سأم النصوص الدستورية التي تم وضعها على مقاسهم، ويمكن إدخال تعديلات تستجيب إلى مطالب الشعب". وفقا لسكاي نيوز.

وأوضح سعيد أنه يقوم مع فريقه بالعمل في إطار الشرعية، منتقدا من "يتحدثون عن انقلاب وخروج عن الدستور"، قائلا: "بالعكس، احترمنا القانون والأخلاق وكل القيم، وللأسف من تم الاتفاق معهم نكثوا العهود".

وحذر الرئيس التونسي ممن "يسربون الشائعات"، قائلا إن من يقومون بهذا التصرف لديهم "خيال مريض، وأناس في قلوبهم مرض. يتحدثون عن الشرعية ولا يحترمونها".

وأضاف سعيد: "سنبقى نحترم الشرعية الدستورية.. لا نخاف إلا من خانوا عهودهم وحنثوا بالأيمان التي أدوها"، متعهدا بمواصلة العمل من أجل تشكيل حكومة تقود البلاد في المرحلة المقبلة، مؤكدا أن "تشكيل الحكومة سيكون قريبا".

وجمد الرئيس التونسي في 25 يوليو الماضي عمل البرلمان، وعلق عمل رئيس الوزراء هشام المشيشي، في خطوة قال إنها تأتي في إطار الدستور وتهدف إلى إنقاذ البلاد من الانهيار.

2021-09-12