السبت 2/3/1443 هـ الموافق 09/10/2021 م الساعه (القدس) (غرينتش)
البحر....حماده تمام

 البحر الغارق في صمته

سيفور ليفصح بالأسرار

ويزف غريقا للشاطئ

من غير قبول للأعذار

البحر بريء من دمكم

فحذاري حذاري من التيار

للبحر رسائل فانتبهوا

من رقص الموج مع البحار

البحر الساكت لن يرضى

عن أي تجاوز للإعصار

لن يبقى البحر كما ترجوا

فالبحر يثور بلا انذار

2021-09-20