السبت 2/3/1443 هـ الموافق 09/10/2021 م الساعه (القدس) (غرينتش)
أَبِي يَحـُجُّ....محسن عبد المعطي محمد عبد ربه

 أَبِي يَحـُجُّ=فِي كـُلِّ عـَامْ

شَوْقاً إِلى الْ=بَيْتِ الْحَرَامْ

يَشْفِي فُؤَاداً = مِنَ السَّقَامْ

أَبِي يُلَبِّي = أَمْرَ الإِلَهْ

يُطِيعُ رَبِّي = مَدَى الْحَيَاةْ

كَمْ كَانَ يَنْوِي = فِي الْعُمْرِ حَجَّة ْ

تُعْطِيهِ- صَحْبِي- =نُوراً وَبَهْجَةْ

أَبِي يَطُوفُ=بِالْكَعْبَة ِ

مَعَهُ جـُمُو=عُ, الأُسْرَة ِ

بَيْنَ الصَّفَا=وَالْمَرْوَة ِ

يَسْعَى بِكُلْ=لِ مَحَبَّة ِ

لَبَّيْكَ يَا=رَبَّ الْحَجِيجْ

جـَمَعْتَنَا فِي=جـَوٍّ بَهِيجْ

عَرَفَاتُ نَادَى=قِفُوا عَلَيَّا

كَمْ كُنْتُمُ فِي=شَوْقٍ إِلَيَّا

إِنِّي أَنَا الْ=حَجُّ الْكَبِيرْ

لِمَنْ دَعَاهُ الْ=لَهُ الْقَدِيرْ

الشاعر الدكتور والروائي المصري / محسن  عبد المعطي محمد عبد ربه..شاعر العالم شاعر المائتي معلقة

 [email protected]       [email protected]

 

2021-09-21