الجمعة 1/3/1443 هـ الموافق 08/10/2021 م الساعه (القدس) (غرينتش)
ما زال لديك...محمد صبرى

 سيرحلون

فلا تستمع لنقر نعالهم
و هم يذهبون
اسدد اذنيك بكفيك
وغنِ
لحناً يعتصر سحاباً
يسقط مطراً... 
فيبلل كل شعور يأكل فيك
سيرحلون
حتما ستفاجأ
بأن الوقت مضي للخلف
وبأن السيارة  رحلت ... 
والعجلات تدور هناك
تستعجل  وطئة كل حصاة
تستلقي في حضن الأرض 
وبأنك وحدك 
تمسك ظلك
ما زالت كفيك
تلتحم مع طبلة اذنيك
وبأنك ما زلت تغني
وبأن المطر  يطبطب نعليك
ما زلت تغني
ما زال لديك
ما زال النصف الايسر من رأسك
يقصيك الحل..... 
وغبار اليأس المتسلط
يغزو... محتل
وبأن القلق
وإن يغفو
يقرض رجليك
وبأنك تدفع ملئ الروح
فكرة أنك لم تفنِ
إن ذهبوا ضداً
إنك ما زلت تغني
ما زال لديك
لا تلق بالا من أصداء جماجمهم.. 
همهم
كالفرس الابيض 
وقت الحرب
و أنفخ شدقيك
إنك ما زلت تغني
ما زال لديك

2021-09-27