الأربعاء 25/4/1443 هـ الموافق 01/12/2021 م الساعه (القدس) (غرينتش)
ابنة رئيس دولة تترأس حزبين في نفس الوقت!

 أفادت وكالة الأنباء الفلبينية يوم الجمعة بأن ابنة الرئيس الفلبيني رودريغو دوتيرتي تقود الآن حزبين في آن واحد، وتعتزم الترشح لمنصب نائب رئيس البلاد في الانتخابات المقبلة عام 2022.

ونقلت الوكالة عن سارة دوتيرتي قولها: "أنا الآن أجمع بين رئاسة "حزب التحالف الإقليمي من أجل التغيير" (HNP) ورئاسة حزب "الديمقراطيون المسيحيون المسلمون" (Lakas-CMD).

ووفقا للوكالة، فبعد أسبوع واحد فقط من تنحي سارة دوتيرتي عن منصبها رئيسة لحزب "التحالف الإقليمي من أجل التغيير" (HNP)، عادت لقيادة الحزب مرة أخرى.


وقبل يومين فقط، أفيد أيضا بأن ابنة الزعيم الفلبيني والتي تشغل أيضا منصب رئيس بلدية مدينة دافاو، أصبحت رئيسة لحزب "الديمقراطيون المسيحيون المسلمون".

وتنضم ابنة دوتيرتي إلى الحملة الانتخابية عن حزب "الديمقراطيون المسيحيون المسلمون" جنبا إلى جنب مع نجل الزعيم السابق للفلبين فرديناند ماركوس الأصغر، المترشح لمنصب رئيس البلاد.

وأعلنت سارة دوتيرتي ترشحها للانتخابات الرئاسية المقررة في مايو المقبل.

2021-11-20