السبت 15/1/1444 هـ الموافق 13/08/2022 م الساعه (القدس) (غرينتش)
اختتام فعاليات هاكثون القدس التقني بإعلان الفائزين

أريحا، اختتمت فعاليات هاكثون القدس التقني JHack  الذي يهدف إلى تقديم حلول إبداعية ورقمية للخدمات الإلكترونية، لتساهم في التطور التقني والتكنولوجي في فلسطين، وذلك في قرية أريحا السياحية، بإعلان أسماء الفائزين بالهاكثون الذي استمر على مدار ثلاثة أيام، تخللها إعطاء محاضرات متخصصة في مجالات، الريادة والتكنولوجيا المالية، وإدارة المشاريع، ومهارات العرض أمام لجان التحكيم والمستثمرين، وتطبيق الأفكار والانتقال بها إلى السوق.

وأعلنت مديرة دائرة التحفيز والاستكشاف م. رزان نصر، فوز فريق XTeam، والمكون من الطلبة والطالبات، أمير رصرص، حمزة حرباوي، لونا عمرو، نغم عايد، وذلك بعد تمكنهم من تقديم فكرة حل مميزة للجنة التحكيم. 

ونظم الهاكثون التقني بالشراكة بين المجلس الأعلى للإبداع والتميز، ومشروع الحكم الإلكتروني في فلسطين ومنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (INDIGO) الممول من الـ (GIZ)، ومؤسسة تكنولوجيا المعلومات والابتكار في القدس  (ITIQ)، ويهدف إلى إيجاد الحلول المالية ذات العلاقة بالتكنولوجيا. 

ونقل رئيس المجلس الأعلى للإبداع والتميز، م. عدنان سمارة، تحيات وتهاني السيد الرئيس محمود عباس للفائزين والمشاركين جميعاً على إبداعهم ومثابرتهم على التعلم وتمنياته لهم بالتوفيق والنجاح. وقال "إن المجلس يعتبر الجميع فائزين وسندرس كل الأفكار المطروحة وسندعم كل القابلة للتحقيق منها، ولدينا الإماكنيات المادية لذلك، ولازلنا نبحث دوماً عن المبدعين والأفكار الإبداعية". 

وقالت نائب محافظة أريحا والأغوار السيدة يسرى السويطي، إن هذا الحدث "يؤكد على رغبة الشعب الفلسطيني في التقدم والتطور في مختلف المجالات من أجل المساهمة في بناء الدولة الفلسطينية ومواجهة الاحتلال وبرامجه التي تهدف إلى تجهيل الشعب والقضاء على الخبرات العلمية والتكنولوجية". 

ونقل مدير مشروع (INDIGO) جهاد الشخشير، تحيات الحكومة الألمانية والوزارة الاتحادية للتعاون الاقتصادي والتنمية التي فوضت الـ GIZ بتنفيذ مشروع الحكم الإلكتروني في فلسطين ومنطقة شرق البحر المتوسط وشمال أفريقيا، الهادف لتعزيز الخدمات التي تقدمها البلديات للمواطنين وتعزيز آليات المشاركة. 

وأضاف أن من أهم المحاور التي يعمل عليها المشروع، دعم التحول الرقمي للبلديات الفلسطينية، وهذا "يتطلب تحديات كبيرة منها ثقافة المواطنين وتقبلهم للخدمات الإلكترونية وتحديات البنية التحتية وأخرى مثل آليات الدفع الإلكتروني والهوية الإلكترونية، وهو ما يقودنا إلى هذا الهاكثون الذي تضمن تقديم حلول لذلك".

وأشار نائب محافظ سلطة النقد، محمد مناصرة أن سلطة النقد أنشأت مجموعة من العناصربهدف تمكين الرياديين الشباب وتسهيل وصولهم إلى مرحلة تطوير أفكارهم والتحول نحو استخدام التكنولوجيا، منها مختبر تنظيمي وأكاديمية للتعليم ومركز ابتكارات التكنولوجيا المالية، "كما نعمل في إطار تطوير البنية التحتية لتحقيق تنفيذ العمليات المالية وإدماج التكنولوجيا المالية".

بدوره أشار المدير التنفيذي لمؤسسة تكنولوجيا المعلومات والابتكار في القدس (آيتك) مهند زلوم، عن أهمية هذا الحدث الذي عقد من القدس ولأجل القدس، على أمل أن يعقد المرة القادمة فيها. وأضاف أن الطلبة والطالبات قدموا مستوى لافتاً من الإبداع، معبراً عن استعداد مؤسسة آيتك والشركاء جميعاً على تكملة طريق كافة المجموعات التي قدمت أفكارها المميزة. 

وكان تسجّل للمشاركة في الهاكثون أكثر من 300 طالب وطالبة، اختارت لجنة متخصصة أفضل 40 طالب وطالبة منهم، ثم تم تقسيمهم على 9 مجموعات، استلمت تحدي إطلاق الهوية الرقمية في فلسطين، أسوة بدول العالم المتقدمة، وتم إعطاؤها مهلة أقل من 24 ساعة لحل التحدي، وتقديمه بطريقة مقنعة، للجنة التحكيم المكونة من عضوتي مجلس إدارة المجلس الأعلى للإبداع والتميز، د. صفاء ناصر الدين، ود. ميسون إبراهيم، والمدير التنفيذي لمجموعة الاستقرار المالي في سلطة النقد  إياد زيتاوي، والمدير التنفيذي لمؤسسة تكنولوجيا المعلومات والابتكار في القدس (آيتك) مهند زلوم، وخالد أبو شعبان مستشار مشاريع في GIZ. 

 

2021-12-01